هل قامت آبل أيضاً بإبطاء أجهزة الآيباد ذات البطاريات القديمة ؟

لا يخفى على أحد ما تكشّف مؤخراً عن قيام آبل بإبطاء هواتف الآيفون ذات البطاريات القديمة بشكل متعمد عبر تحديثات iOS ، لكن ماذا عن أجهزة الآيباد ؟! هل تأثرت هي الأخرى بقرار آبل؟! دعونا نكتشف ذلك!

هل قامت آبل أيضاً بإبطاء أجهزة الآيباد ذات البطاريات القديمة ؟

هل قامت آبل أيضاً بإبطاء أجهزة الآيباد ذات البطاريات القديمة ؟

لا تقلق إذا كان لديك جهاز آيباد !

يبدو أن آبل لم تربط أداء معالجات أجهزة الآيباد بأداء البطارية أو عمرها كما فعلت مع هواتف الآيفون القديمة منذ تحديث iOS 10.2.1 مطلع عام 2017 الماضي، و التي تراجع أداؤها بسبب قدم البطارية و عدم قدرتها على إمداد المعالج بالطاقة اللازمة لتنفيذ مهامه.

آبل دمجت نظام إدارة الطاقة الجديد الذي يربط أداء المعالج بالبطارية لمنع مشكلة إيقاف التشغيل التلقائي التي واجهت البعض، و قد اقتصرت آبل هذا على هواتف (iPhone 6, iPhone 6 Plus, iPhone 6s, iPhone 6s Plus, iPhone SE) ثم أضافت هواتف ( iPhone 7 و iPhone 7 Plus) لاحقاً مع تحديث iOS 11.2.

آبل أيضاً ذكرت مؤخراً عبر موقعها الرسمي أن نظام إدارة الطاقة الجديد يقتصر وجوده فقط على هواتف الآيفون و لا ينطبق على أي أجهزة أخرى، ما يعني أن أجهزة الآيباد خارج اللعبة هنا و لا يجب على مالكيها القلق حيال ذلك.

لماذا لم تبطيء آبل أجهزة الآيباد ؟

الإجابة تكمن في اختلاف سعة البطارية في أجهزة الآيباد مقارنة بهواتف الآيفون، فهي تقريباً أكبر بمقدار أربعة أضعاف في أجهزة الآيباد، لذا يكون عدد مرات شحنها أقل ، و هذا يعني عمر افتراضي أطول و قدرة أكبر على تحمل الأداء العالي للمعالج على المدى الطويل.

إذا كنت مطور وتود نشر تطبيقاتك عبر اخبار التطبيقات للوصول لشريحة كبيرة من المستخدمين العرب فراسلنا عبر البريد التالي: info@arabapps.org وسيكون تطبيقك قريبا في قائمة اخبار التطبيقات اذا كان بمستوى يليق بالمستخدم العربي.

هل تريد المزيد من التطبيقات والأخبار ؟

تطبيقات و أخبار التطبيقات لأجهزة آبل والأندرويد لا تتوقف على صفحاتنا عبر الشبكات الاجتماعية ، تابعونا عبر صفحاتنا المختلفة على Facebook  ، Twitter  ، Google Plus  ، Youtube ، Instagram ، Telegram

المصدر : GSMArena

 

3 تعليقات

  1. التحديث القادم سيرضي الكثير

  2. للاسف اخر جهاز ايفون استخدمه بإذن الله 7 وراح احول على سامسونج قهر اللي معي يشحن مره وحده وينسى موضوع الشحن وانا معلق في الشاحن جنب الفيش او المتنقل

  3. هل تعلم ابل مدى خيبة الامل التي احدثته بين زبائنهم بهذخ الفعلة
    وهل تعلم ان اغلب الناس الذين يقتون هذه الاجهزه اصبحت لديهم قناعة كاملة بترك هذة الشركة الغير مسؤلة عن منتجاتهة والتي هية اصلاً غالية وانا احد هولاء عندي اكثر من جهاز ايفون وكلها نفس المشكلة
    والحل موجود سامسونك طباً العمالاق الاول

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*