هل تنجح أبل في ما فشلت فيه سامسونج؟

إتجهت الشركات في المدة الأخيرة إلى التخلي عن مستشعر البصمة كوسيلة حماية، و استبدلتها بنظام متقدم للتعرف على الوجه، و سامسونج من بين الشركات التي تبنت هذه الميزة لكن للأسف فشلت في تقديمها للمستخدم هذا العام، هل يا ترى ستواجه أبل نفس المشكلة؟

هل تنجح أبل في ما فشلت فيه سامسونج؟

هل تنجح أبل في ما فشلت فيه سامسونج؟

ما هي تقنية التعرف على الوجه؟

تقنية التعرف على الوجه ليست بالميزة الجديدة، بل هي ميزة قديمة شاهدنها مراراً و تكراراً في أفلام الخيال العلمي، حيث تكون هناك كاميرا مزودة بحساسات يمكنها أن تتعرف على ملامح وجهك و إعطاء لك الصلاحية في القيام بالشيء المحمي، إما الدخول لغرفة أو فتح قفل خزينة أو غيرها.

و قد تبنتها الشركات المطورة للهواتف الذكية في الوقت الحالي، من بينها شركة سامسونج التي كشفت عن هذه التقنية في جهازها Galaxy S8 و مؤخراً في جهاز Note 8.

فشل الشركة الكورية الجنوبية في تبني هذه الميزة:

بعدما كشفت شركة سامسونج عن تقنية التعرف على الوجه في أجهزتها الرائدة S8 و Note 8 قام أحد المطورين وهو  Mel Tajon باختبار التقنية؛ وذلك من خلال استخدام صورته على هاتف آخر و تقريبه لجهاز الناوت 8، و النتيجة كما تلاحظ في المقطع التالي:

تجربة Mel Tajon لم تكن بتلك الصعبة ولا المعقدة، و لم تتطلب حتى معدات ثانوية لإختراق هذه التقنية، فكل ما تطلب منه هو استخدام صورته لتقوم المستشعرات بالتعرف عليه، هذا و صرح نفس المطور بأنه يمكن لأي شخص استخدام صورة Selfie خاصة بك لفتح جهازك S8 أو Note 8، حيث يمكن الحصول عليها بسهولة من حسابك على الفيسبوك أو على الأنستغرام.

هل فشل سامسونج في تبني هذه التقنية له تأثير على أبل؟

الإجابة،لا. من المعلوم أن أبل في جهازها الأيفون النسخة الخاصة ستقوم بالتخلي على مستشعر البصمة التقليدي الذي ظهر أول مرة مع الأيفون 5s، و ستقوم باستخدام تقنية التعرف على الوجه؛ هذه التقنية التي هي أكثر تطورا وتقدما من تلك التي ضمنتها شركة سامسونج في أجهزتها.

حيث في مطلع هذا العام قامت الشركة الأمريكية، أبل، بضم شركة Realface المتخصصة في تقنية التعرف على الوجه و التي تعتمد في تطورها على تعلم الآلة للتعرف على الأشخاص، وذلك من خلال إنشاء صورة ثلاثية الأبعاد للمستخدم للتعرف على وجهه. و تقول الشركة بأن نسبة نجاح خدمتها قد تصل إلى 99.67%. وهذا يعني أن قدرتها في التعرف على الوجه تفوق قدرة الإنسان. أما في الجهة المقابلة فقد استخدمت شركة سامسونج حساسات ثنائية الأبعاد؛ وهذا ما يسهل عملية الإختراق بشكل كبير، إما من خلال صورة أو مقطع فيديو.

موعد الكشف عن أجهزة الأيفون الجديدة و وصولها للسوق:

موعد الكشف الرسمي عن أجهزة الأيفون الجديدة، الأيفون 8 و الأيفون 8 بلس و الأيفون X سيكون في اليوم 12 من الشهر الحالي، أي بعد قرابة الأسبوع، أما الطلب المسبق للأجهزة فسيكون في اليوم 15 من الشهر الحالي، أي بعد ثلاثة أيام من المؤتمر. و ستشرع أبل في عملية الشحن في اليوم 22 من الشهر نفسه.

هل تعتقد بأن أبل ستنجح فيما فشلت فيه سامسونج؟ 

اذا كنت مطور وتود نشر تطبيقاتك عبر اخبار التطبيقات للوصول لشريحة كبيرة من المستخدمين العرب فراسلنا عبر البريد التالي: info@arabapps.org وسيكون تطبيقك قريبا في قائمة اخبار التطبيقات اذا كان بمستوى يليق بالمستخدم العربي.

هل تريد المزيد من التطبيقات والأخبار ؟

تطبيقات و أخبار التطبيقات لأجهزة آبل والأندرويد لا تتوقف على صفحاتنا عبر الشبكات الاجتماعية ، تابعونا عبر صفحاتنا المختلفة على Facebook  ، Twitter  .Google Plus  ، Youtube ، Instagram ، Telegram

8 تعليقات

  1. رقم سري أفضل أمان

  2. نحن ننتضر بفارغ الصبر الايفون ٨

  3. أصبحت سامسونج تقود الجميع الآن .. هي تبدأ والباقي يستلهم منها فيحاول أن يتذاكى ليتغلب عليها في وقت متأخر بطريقة اللجوء الى شركات أخرى متخصصه لتساعدها على الوصول لأنها لا تقوى الى عمل شيء بنفسها ..

    الجميل ان سامسونج تعلم انها التقنيه تحتاج الى تطوير أكثر فتقدمت بخطوه أخرى أكثر دقه منها وهي بصمة العين لتترك الخيار للمستخدم ليختار درجة الأمن التي يريدها فمثلا في المنزل للأطفال فلا تحتاج الأم أكثر من مستشعر الوجه وهكذا ..

    برافو سامسونج والى الأمام

  4. جهز المختاري

    ابل دائماً ناجحه

  5. سامسونج اطلقت طريقة لفتح الاجهزة بدلاً من الوجه وهو قرنية العين او بصمة العين كما يسميه البعض ويعتبر من وجهة نظري أنه أفضل من الوجه ومع ذلك لم تتخلص من البصمة .

  6. ابل تترك البصمه ومكانها وتحسن جودة شاشانها

  7. ليس مهم فالبصمه اينما كانت فهي تكفي هذا خداع الشركات اي جهاز يفي بالغرض واخيرا بصمه

  8. اكيد ابل ينجح بي كل سهولة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*