شاب (17 عاما) يطور تطبيقا ويبيعه بسعر 30 مليون دولار

من المواضيع التي تشغل بال كافة المتابعين لهذا النوع من الاخبار، هو ما نشر منذ يومين عن ان فتى في السابعة عشرة من عمره صمم تطبيقا ثم تمكن من بيعه لشركة “ياهو” العملاقة بقيمة ثلاثين مليون دولار امريكي.

شاب (17 عاما) يطور تطبيقا ويبيعه بسعر 30 مليون دولار

شاب (17 عاما) يطور تطبيقا ويبيعه بسعر 30 مليون دولار

دولوسيو هو فتى لامع من انجلترا، وهو الآن يدرس للقب الجامعي الاول في موضوع الرياضيات والفلسفة. وقد تمكن دولوسيو الى الآن من تطوير عدة تطبيقات صغيرة، ولكن التطبيق الاخير الذي صممه والذي اطلق عليه Summly يعتبر الاهم من بينها ومهمته تلخيص المقالات التي تظهر على صفحات الانترنت واختصارها الى حجم اقل من حيث عدد الكلمات. وبدلا من ان يقرأ المستخدم مقالا مطولا، فإن التطبيق يلخص له المقال الى كلمات مجموع الحروف فيها لا يتجاوز 400 حرف، على ان يتضمن اهم ما يحتويه المقال.

ولجأ الفتى اليافع دولوسيو الى استخدام لوغاريتمات معقدة للغاية لتحديد المهم في المقال وجمعها في جمل متعاقبة والتخلي عن كل ما هو غير ضروري في ذات المقال. ثم يقرأ التطبيق ملخص المقال بصوت انساني طبيعي وليس بصوت روبوت كما اعتدنا الى الآن.
هذه الفكرة ومنذ ان كشف عنها دولوسيو حين كان طالبا في المدرسة الثانوية استقطبت مستثمرين جديين ليدعموها ماديا لكي يخرج بها الطالب الموهوب الى نتيجتها الحالية وهي تطبيق في غاية الروعة، لم يسبق ان طرح مثله آخرون.

علام هذه الضجة ؟

حاولنا التعرف على التطبيق المذكور بأنفسنا لندرك مدى بعد نظر المسئولين في شركة “ياهو” وهل فعلا اختيارهم لهذه الصفقة له ما يبرره، فوجدنا تطبيقا في قمة الروعة.

انه تطبيق مصمم بمستوى راق جدا من حيث الجرافيكس الخارجي وعند استخدامه تجد متعة في الاطلاع على فحوى المقالات المطولة والتي تتحول برمشه عين الى مقال مختصر يحتوي على اهم ما ورد في الفحوى، لتطلع عليه وبسرعة دون ان يفوتك أي عنصر هام فيه.

ادوات التحكم بالتطبيق سهلة الاستخدام وتشير اليك اين تتواجد في كل لحظة من استخدامه كي لا تتخبط وتتوه بين صفحات التطبيق أي صفحات القراءة التي تتصفحها.

ويحتوي التطبيق على خاصية اضافة اسماء كتاب بعينهم الى لائحة يتابعها التطبيق باستمرار ويرسل الى المستخدم كل مقال جديد ينشر لهؤلاء الكتاب من مواقع مختلفة على الانترنت. وفي التطبيق امكانية مشاركة المقالات المذكورة عبر شبكات التواصل الاجتماعي او عبر البريد الالكتروني.

حين اختبرنا عمل التطبيق المذكور لم تواجهنا مشكلة صياغة الجمل التي نلاحظها في بعض برمجيات الترجمة مثلا. ولكن ليس كل ما جاء به هذا التطبيق بهذه الروعة، فالى جانب ان التطبيق Summly لا يدعم اللغة العربية، فهو غير مهيأ لقراءة RSS. علاوة على ان المقالات التي يلخصها التطبيق ، هي عادة من اختيار التطبيق نفسه وليست من اختيار المستخدم، وهذا يمنع التطبيق من التحول الى أداة عمل فاعلة في مجال معالجة النصوص وتحريرها. والتطبيق يعمل على مواقع مختارة وليس كل موقع على الشبكة، ولكن كل هذه العيوب في التطبيق لم تمنع شركة “ياهو” من استثمار 30 مليون دولارا امريكيا ثمنا له والاستحواذ عليه وقد يكون للشركة العملاقة رؤية مستقبلية في تطوير هذه الفكرة وتصبح اكثر شمولية.

هل تريد المزيد من التطبيقات والأخبار ؟

إنضموا لصفحة أخبار التطبيقات في الفيسبوك لتحصلوا على أفضل التطبيقات المجانية لوقت محدود والمزيد ..

إنضموا لصفحة أخبار التطبيقات في تويتر لتحصلوا على أفضل التطبيقات المجانية لوقت محدود والمزيد ..

إنضموا لصفحة أخبار التطبيقات في جوجل بلس لتحصلوا على أفضل التطبيقات المجانية لوقت محدود والمزيد .

183 تعليق

  1. الموضوع ذكي والتعليق غبي والنتيجة ستظهر بعد ٥٠سنه

  2. التطبيق رائع وين احصله

    • يا جماعه والله عبقري الولد

      التطبيق بيختصر لك الاخبار اللي تتابعها بسطرين او ثلاثه عن طريق البرنامج يعرف شنو خلاصه الموضوع ويعطيكياها بشكل مختصر

      والله ذكااااااااااء ما بعده ذكاء

      وحنا للحين شبابنا درباويه والبنات يتصلون على الشيخ يسألونه هل يجوز نمص الحواجب يا شيخ !!!!

      الى متى وحنا بتخلفنا ؟؟؟

  3. ابراهيم العنزي ☺

    أنا باشتريه معي الحين ٦٠مليون في جيبي

  4. شاب ذكي جداً وصراحه يستاهل لأنو ابتكر تطبيق مفيد يستحق هذا

  5. ذكي ذكي ذكي ذكي مرررررررررررررررره. اود أن اشتريه لكن ليس معي ريال معي بس ٣ريال

  6. هههههخخخ ضحكني يقول طورته وجبت لنفسي المرض ويوم تحمله تلقاه تافه مثل وجهه وبعدين حسبته سعودي ياحساره طلع امريكي شيء عجيب والله

  7. على تطبيق ٣٠ مليون دولار !!!

  8. عبدالله ال حمود

    عالم ذكي

  9. راعي المهره

    ايت احسن الكبسه لمن تسويها بالصلصه ولا بالطماط الطازج موضع مطروح للتصويت خلونا نفكر زي ماعودونا اهلنا واحنا صغار اقعد عيب انت تهندس يجيك واحد يقلك والله انك فاضي تصلح سيارتك يقولك وش لك بوجع الراس ودها الصناعيه طبعا الصناعيه فيها بروفوسورات الله المستعان عطو الحر فرصه ياهوه

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*