بالصور – اطلاق جهاز ميني ايباد وسط اقبال ضعيف نسبيا لمنتجات ابل

اصطف عشاق منتجات شركة أبل في عدة مدن عالمية امس بداية من الدول الاسيوية من أجل الحصول على جهاز “ميني ايباد” لكن الجهاز الجديد الذي يزيد سعره عن الأجهزة المنافسة من جوجل وأمازون اجتذب أعدادا أقل من المعتاد.

اطلاق جهاز ميني ايباد

اطلاق جهاز ميني ايباد

وكما اعتدنا لغاية الآن فإن إطلاق أبل لأي من أجهزتها الجديدة تسبقه طوابير من المشترين الذين يقفون لساعات طوال للفوز بالجهاز، غير ان انتشار أجهزة منافسة ربما استنزف الآن الاهتمام بجهاز “ميني ايباد”.

فقد اصطف امام متجر ابل في نيويورك التي تعرضت لإعصار “ساندي” ما يقرب من 500 شخص في انتظار الحصول على جهاز “ميني ايباد”، وهو يعتبر المتجر الوحيد الذي حظي بمثل هذا الازدحام من الزبائن علما بأن احياء عديدة من نيويورك لا تزال تعاني من انعدام المواصلات العامة وانقطاع في شبكة الانترنت اللاسلكي WiFi .

اما بقية المتاجر الامريكية فكانت اعداد من ينتظرون امام ابوابها قبيل اطلاق الجهاز تتراوح بين 50 الى 100 شخص.

وإذا نظرنا الى استراليا باعتبارها الدولة الاولى التي تحظى بإطلاق الجهاز الجديد بحكم موقعها الجغرافي فتقول الانباء انه وقف نحو 50 شخصا في انتظار أن يفتح متجر أبل في سيدني وهو الذي شهد اصطفاف مئات المشترين عندما أطلقت الشركة أجهزة ايفون الجديدة.

وكانت هناك طوابير من مئة شخص أو أكثر أمام متاجر أبل في طوكيو والعاصمة الكورية الجنوبية،  سول، عند طرح الجهاز للبيع لكن عندما فتح متجر أبل الضخم في هونغ كونغ أبوابه كان عدد العاملين يفوق عدد الزبائن.

جهاز صغير وثمن رخيص

وجهاز “ميني ايباد” هو أول جهاز تغزو به أبل سوق الأجهزة اللوحية الصغيرة ويمثل أحدث مواجهة في حرب الإلكترونيات المحمولة العالمية التي تتنافس فيها شركات مثل جوجل وأمازون ومايكروسوفت .

ولقي “ميني ايباد” الذي تم الكشف عنه الأسبوع الماضي والذي يبلغ سعره 329 دولارا ترحيبا واسعا وانحصر النقد في أن شاشته أقل جودة من منافسيه وسعره أعلى. ويحمل الجهاز الجديد معظم مواصفات النسخة الأولى لكن في حجم أصغر.

جهاز يصلح لقراءة الكتب

وقال باتريك لي الذي كان يقف في مقدمة الطابور امام تجر ابل في مدينة سدني الاسترالية والذي كان ينتظر منذ الرابعة والنصف صباحا على أمل الحصول على الجهاز: “انه جهاز خفيف وسهل الاستعمال وسوف أستخدمه في قراءة الكتب. إنه أفضل من النسخة الأولى من ايباد”.

وقال زبون آخر انه كان انتظر في الماضي امام المتجر ذاته 17 ساعة من اجل شراء جهاز الايفون 5 ، ولكنه حضر الآن لشراء “ميني ايباد” ولم ينتظر سوى لغاية فتح المتجر ابوابه قرابة ساعة من الزمن فقط.

اطلاق جهاز ميني ايباد

اطلاق جهاز ميني ايباد

اطلاق جهاز ميني ايباد

اطلاق جهاز ميني ايباد

اطلاق جهاز ميني ايباد

اطلاق جهاز ميني ايباد

اطلاق جهاز ميني ايباد

اطلاق جهاز ميني ايباد

219 تعليق

  1. مره روعه انا اخذته من اكسترا
    وزنه و حجمه جناااان

  2. مره روعه انا اخذته من اكسترا
    وزنه و حجمه جناااان

  3. بكم في السعودية

  4. مبني ايباد غبي

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*