اخبار الأندرويد

معالج سنابدراجون 875 – بداية عمليات التصنيع، دقة 5 نانومتر وقفزة كبيرة في الأداء

في الوقت الحالي سنابدراجون تسيطر بقوة على سوق المعالجات الرائدة بمعالج سنابدراجون 865 وسوق المعالجات المتوسطة بمعالج سنابدراجون 765 وهي معالجات قد حدّثناكم عنها سابقًا، لكن ونظرًا لأننا في الربع الثاني من 2020 فالشركة قد بدأت رسميًا في مراحل التصنيع للمعالج الرائد الجديد سنابدراجون 875 فما الذي نعرفه عنه حتى الآن؟

سنابدراجون 875

ما الذي نعرفه عن معالج سنابدراجون 875 الرائد؟

طبقًا للتقارير والتسريبات فعملاقة تصنيع المعالجات التايوانية TSMC قد بدأت فعليًا في مراحل التصنيع لمعالج سنابدراجون 875 الرائد وهو الذي وبلا شك سيشغّل كافة هواتف 2021 الرائدة -عدا هواوي- وسيبدأ تواجده وكالعادة من الجيل الجديد من جالكسي S.

المعالج الجديد سيأتي بدقة تصنيع 5 نانومتر وهي الأحدث والأفضل بطبيعة الحال، وهذه الدقة المتناهية ستعمل على تحسين توفير الطاقة وستسمح بزيادة الأداء بشكل ملحوظ جدًا نظرًا لأنه وكلما زادت دقة التصنيع كلما زادت الترانزيستورات الموجودة على الشريحة، وهو ما بزيادة الأداء وتوفير الطاقة.

هذا كله من ناحية، من ناحية أخرى فالمعالج الجديد سيكون داعم لشبكات الجيل الخامس بكل تأكيد لكن مع مودم سنابدراجون X60 الأحدث، وهو ذاته الذي سيستخدم في آيفون 12 كما ذكرت التسريبات.

سنابدراجون

هل الأداء سيكون أعلى ؟

الشريحة الجديدة ستستمر في استخدام تنسيق 1+3+4 للمعالج، وهذا يعني أن النواة الاولى (1) ستدعم أعلى تردد وقوة مع تقسيم لباقي قدرات المعالج على الأنوية السابقة بتنسيق 3:4، وهنا نلاحظ أن النواة الأساسية -وهي النواه 1- قد تستخدم معيار Cortex-X1 الأحدث والأقوى والذي يتفوق على معايير Cortex-A7x.

بشكل عام، معيار X1 للأنوية سيقدم أداء أعلى بنسبة 30% بالمقارنة مع الأجيال السابقة وتحديدًا Cortex-A78، أما عن الأنوية الثلاثة اللاحقة فستسخدم معيار Cortex-A78 الرائد وهو الذي يقدم أداء أعلى بنسبة 20% من A77 المستخدم حاليًا في المعالجات الرائدة! وبجانب الأداء المتصاعد في معالج سنابدراجون 875 الجديد نجد تركيز كبير على توفير الطاقة!

Qualcomm Adreno 650 GPU 'most efficient graphics core in the world ...

معالج سنابدراجون 875 الرائد سيقدّم أيضًا وحدة معالجة الرسوميات الجديدة Adreno 660 والتي ستقدّم أداء أقوى كثيرًا من الجيل السابق Adreno 650 لكن للأسف لا يوجد الكثير من المعلومات حولها، وكما اتفقنا في النقاط السابقة فبجانب تحسّن الأداء سيتحسّن أيضًا استهلاك الطاقة.

يُذكر أن العملاقة التايوانية TSMC مشغولة جدًا في الوقت الحالي، وهذا لأنها وبجانب تصنيع سنابدراجون 875 تعمل أيضًا على تصنيع معالجات أبل الجديدة A14 بنفس دقة التصنيع 5 نانومتر، هذا إلى جانب أن قدرات TSMC تتعدى الهواتف الذكية.

هذا حيث أنها تعمل الآن على تصنيع بطاقات AMD الرسومية للحواسيب، لكن يُذكر أيضًأ أن الشركة قد خسرت علاقتها مع ثاني أهم عميل لديها، وهي هواوي.

قد تود أن تقرأ: بعد مشاكلها الكبيرة مع TSMC والولايات المتحدة – هواوي تنوي استخدام معالجات ميدياتك رسميًا!

الوسوم

‫2 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق