تقارير أبل

الاتحاد الأوروبي قد يجبر ابل على توفير التحديثات وقطع الغيار للايفون حتى 7 سنوات!

ابل الشركة المصنعة لهواتف الايفون قد يتم إجبارها على توفير التحديثات وقطع الغيار للايفون لمدة تصل إلى 7 سنوات من تاريخ إصداره وفقاً لمقترح جديد قدمته الحكومة الألمانية للاتحاد الأوروبي بحسب تقارير صحفية.

الاتحاد الأوروبي قد يجبر ابل على توفير الدعم الفني للايفون حتى 7 سنوات!

لأسباب متعلقة بالحفاظ على البيئة ودعم المستهلك، قد يجبر الاتحاد الأوروبي صناع الهواتف الذكية والأجهزة المحمولة لسنوات بعد الشراء.

المفوضية الأوروبية – الجهة التنفيذية للاتحاد الأوروبي – كانت قد قدمت اقتراحاً مؤخراً لإجبار الشركات التقنية على توفير الدعم البرمجي والتحديثات الأمنية وقطع الغيار لمدة 5 سنوات بعد شراء الهواتف الذكية، وبالنسبة للأجهزة اللوحية فإن المدة تصل إلى 6 سنوات.

مع ذلك، تود الحكومة الألمانية أن تزيد المدة الخاصة بالدعم الفني والبرمجي لتصل إلى سبع سنوات، مع جعل الشركات تنشر أسعار قطع الغيار وإلزامها بتوفيرها بسعر مناسب خلال وقت محدد من طلبها.

أكثر من ذلك تود المفوضية الأوروبية ومن ورائها بعض الحكومات كالحكومة الألمانية إلزام الشركات ببعض الأمور الأخرى مثل الالتزام بقواعد تصميم محدد متوافقة مع البيئة وكذلك وضع مؤشر لقابلية الأجهزة للإصلاح قبل بيعها وغير ذلك.

انتقد اتحاد الصناعات الرقمية الأوروبي تحركات المفوضية الأوروبية الأخيرة واصفاً إياها أنها “ذهبت بعيداً” على حد وصفه، وأن الشركات قد تكتفي بتوفير الدعم البرمجي لمدة 3 سنوات، وعادةً ما يقف وراء ذلك كبريات الشركات التقنية مثل سامسونج وابل وهواوي وغيرها.

عادةً ما تكتفي الشركات المصنعة للهواتف الذكية – وخاصةً شركات الأندرويد – بتوفير التحديثات الرئيسية لأجهزتها حتى عامين والتحديثات الأمنية حتى 3 سنوات في المتوسط.

شركة ابل على النقيض تتميز بكونها توفر التحديثات البرمجية والأمنية لعدة سنوات بعد الشراء لكن يتم انتقادها دوماً بسبب ارتفاع أسعار قطع الغيار والصيانة.

اتحاد الصناعات الرقمية الأوروبي ذهب مع المفوضية الأوروبية في ضرورة إلزام الشركات التقنية بتوفير بعض قطع الغيار وليس كلها مثل الشاشة والبطارية لكونها تحمل أكبر نسبة تلف، أما المكونات الأخرى تلفها يكون نادراً.

من الأمور الأخرى التي تدرسها المفوضية الأوروبية إلزام الشركات بتوحيد منفذ الشحن إلى USB C وهذا الأمر تستهدف به ابل تحديداً كونها تعتمد على منفذ شحن Lightning خاص بالايفون وحده، وهذا الأمر أيضاً لاعتبارات بيئية عبر تقليل النفايات التقنية بجانب التسهيل على المستخدم.

ذات صلة: إلى متى تتلقى هواتف الأندرويد تحديثاتها الأمنية من المصنعين

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى