اخبار الايفون

بعض هواتف ايفون 12 تعاني من استنزاف البطارية ومشاكل في الشبكة والبلوتوث!

هذه الأيام الأضواء مسلطة على هواتف ايفون 12 التي باتت متاحة للشراء تقريباً في جميع دول العالم ومعها بدأ الحديث عن بعض المشاكل لدى بعض العملاء.

بداية كانت هناك مشكلة في اللمس على الشاشة عند تركيب زجاح حماية أو غطاء خلفي إذ لا تستجيب شاشة القفل للمس ولاحقاً تم حل المشكلة عبر تحديث للنظام.

لاحقاً ظهرت مشكلة أخرى في الشاشة عبارة عن غمامة أو فلتر أخضر يظهر عند تعديل سطوع الشاشة وهذه لازالت تحت الاستقصاء وقد يتم حلها أيضاً بتحديث برمجي لإصلاح الخلل.

الآن يتحدث البعض عن مشاكل أخرى في الشبكة وجدوها في هواتف ايفون 12 و 12 برو، حيث يتم فقدان الاتصال بشبكة الاتصال الخلوية 4G أو 5G بشكل تلقائي ولا يعود الاتصال إلا بتفعيل وضع الطيران ثم تعطيله.

مشكلة ثانية تم رصدها في بعض هواتف ايفون 12 و ايفون 12 برو وهي عدم قدرة البلوتوث على رؤية الأجهزة الأخرى من حول الجهاز والاتصال بها، وهي مشكلة مزعجة تمنع المستخدم من توصيل السماعات اللاسلكية بالهاتف.

مشكلة ثالثة لا تقل إزعاجاً كُتب حولها ما يزيد على 1000 مشاركة على منتدى ابل للدعم الفني، وهي استنزاف البطارية بصورة مبالغ فيها بدون داعي عند ترك الهاتف فنرة طويلة – أثناء النوم مثلاً – ثم العودة مجدداً لاستخدامه.

البعض تحدث أن البطارية عند عدم استخدام الهاتف – وضع الاستعداد – يتناقص شحنها بمعدل 4% كل ساعة تقريباً، في الصباح يجد المستخدمون البطارية نقص شحنها بمعدل يتراوح بين 20% إلى 40% دون سبب واضح.

هذه المشكلات الجديدة المزعجة تثير القلق وتؤثر على الاستخدام اليومي للجهاز، لكنها على الأرجح أيضاً مشاكل برمجية قد يتم حلها بتحديثات مستقبلية مثل تحديث iOS 14.3 المتوقع صدوره قريباً. إذا استمرت بعدها أي مشكلة يمكنك الذهاب إلى مركز الصيانة المعتمد في الضمان.

هل تمتلك أي من هواتف ايفون 12 ؟ هل صادفت أي من تلك المشاكل السابق ذكرها؟

‫4 تعليقات

  1. نفس المشاكل مع الجالكسي نوت 20 عند تشغيل الجيل الخامس خصوصاً مع شبكة STC استنزاف سريع للبطارية و مشاكل في الشبكة

  2. امتلك ١٢ برو، هنالك العديد من المشكلات و اتوقع كما تقولون انها خاصة بالنظام و ليس بالجهاز، منها انه عند ايقاف الواي فاي و التحول الى انترنت خط الهاتف ، فالجهاز يعود و يشبك على الانترنت مرة اخرى تلقائيا و هذه المشكلة لاحظتها على هاتف ١٢ و النسخ الاقدم، ايضا هنالك في بعض الاحيان الاستجابة اللمسية تتبأطا بشكل ملحوظ، اتوقع كما قلتم ان الحل بالتحديثات القادمة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى