تطبيقات واخبار عامة

هل من الممكن أن تشتري أبل تطبيق تيك توك؟

حالياً هناك أزمة بين الإدارة الأمريكية وتطبيق تيك توك حيث تبحث الأولى حظر التطبيق داخل الولايات المتحدة الأمريكية بذريعة الحفاظ على الأمن القومي، وفي أثناء تلك الأزمة ظهر حل وهو السماح للشركات الأمريكية بالاستحواذ على التطبيق، فهل تشتري أبل تطبيق تيك توك؟

هل تشتري ابل تطبيق تيك توك؟

تداولت المواقع الإخبارية خبر اهتمام أبل بالاستحواذ على تطبيق تيك توك الصيني، و وصفت التقارير مساعي أبل بأنها “جادة”.

لاحقاً صرح المتحدث الرسمي لأبل بأن شركته لم تدخل المفاوضات مع تيك توك وأنها غير مهتمة بشراء التطبيق.

من المستغرب عزوف ابل عن الدخول في سباق الاستحواذ على تيك توك فهي لا تملك أي شبكة اجتماعية، والتطبيق له قاعدة شعبية تتجاوز المليار مستخدم عالمياً وأكثر من 100 مليون مستخدم داخل الولايات المتحدة الأمريكية وحدها.

لعل سبب ذلك هو التقديرات المالية التي يراها البعض مبالغاً فيها لشركة بايت دانس ByteDance المطورة للتطبيق والتي تقدر قيمتها بأكثر من 100 مليار دولار وتطبيق تيك توك وحده بحوالي 50 مليار دولار.

مايكروسوفت هي الأقرب!

وفقاً للأخبار الرسمية، تبدو مايكروسوفت هي الأقرب لحسم صفقة شراء تطبيق تيك توك وهو السبيل الوحيد أمام الشركة المطورة لاستمرار التطبيق داخل الولايات المتحدة قبل أن تتخذ الإدارة الأمريكية قراراً بحظره.

الإدارة الأمريكية منحت مايكروسوفت الضوء الأخضر للدخول في مفاوضات الاستحواذ على التطبيق وأمهلتها 45 يوماً لإتمام الصفقة.

من جانبها أبدت الإدارة الصينية غضبها واعتراضها على التصرفات الأمريكية وقالت أنها لن تسمح بذلك. ويعتبر تيك توك فصلاً جديداً للصراع التجاري والسياسي بين الولايات المتحدة والصين بعد أزمة هواوي.

‫4 تعليقات

  1. ابل لديها مشاكل ولتو دفعت تعويض ليس بهين لسامسونج والان تفكر بالاستحواذ على برنامج سيسقط قريبا؟

    هذا جنون! ابل في ورطه ان فعلت ستسقط!

  2. ترامب مريض اذا فشل في شي ضد الصين او غيرها قال امن قومي مع انه ما احب التيك توك بس كلامهم انه يهدد الامن القومي كذب كلها سياسه و يبون يسقطوا اقتصاد الصين و اي دوله تنافسهم بشكل مباشر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى