اخبار الأندرويد

هواوي تتخطّى سامسونج لتصبّح أكبر مصنع للهواتف الذكية في العالم خلال شهر أبريل

كان من المفترض لهواوي أن تحتل المركز الأول ضمن شركات تصنيع الهواتف الذكية لتكون أكبر مصنع للهواتف الذكية عالميًا بدلًا من سامسونج، وهذا ما كان متوقعًا أن حدث في عام 2020 أو في الأشهر الأخيرة من 2019، لكن وكما نعلم فأزمة هواوي مع الولايات المتحدة الأمريكية حالت دون ذلك! لكن يوم أمس وطبقًا لتقرير جديد فهواوي قد حققت هدفها برغم المصاعب!

هواوي تصبح أكبر مصنع للهواتف الذكية

التقرير الجديد قد صدر عن شركة Counterpoint Research المتخصصة في الأبحاث السوقية وتحليل الأسواق، وهي شركة ذات مصداقية ومعروفة في هذا المجال، والشركة قد أكدت يوم أمس أن هواوي وفي شهر أبريل كانت أكبر مصنع للهواتف الذكية في العالم بسيطرتها على 19% من إجمالي الحصة السوقية في مقابل تراجع سامسونج لـ17% فقط، وهو أمر نراه لأول مرة.

المحللين قد أسندوا إنجاز هواوي الجديد للعملاء الصينيين! فهم مستمرون بشكل كبير في دعم هواوي وشراء منتجاتها بشكل مستمر، خصوصًا ان الصين لا تدعم خدمات جوجل من الأساس! وهو ما لم يؤثر على مبيعات هواوي في الصين من الأساس، لكن الصينيين ومن ناحية أخرى قد دعموا هواوي بشكل استثنائي منذ بداية أزمتها.

من ناحية أخرى وبسبب ظروف فيروس كورونا فقد انخفضت مبيعات سامسونج بشكل كبير خصوصًا في الولايات المتحدة، أمريكا اللاتينية وبعض أجزاء قارة أوروبا، وهو ما سمح لهواوي بالاستمرار في تحقيق هدفها حصوصًا أن بعض الدول قد وصل فيها الطلب على الهواتف الذكية للصفر! وذلك بسبب الحجر المنزلي وتأثير جائحة كورونا على الاقتصادات.

من ناحية أخرى يجب أن ننوه أن الأمر لم ينتهي عند هذا الحد، وأن سامسونج في طريقها للتعافي السريع واستعادة مركزها، هذا حسبما أشار المحللين أيضًا، إضافة إلى ذلك فهواوي قد احتلت المركز الأول في شهر أبريل 2020 بينما لا نعرف على وجه الدقة ما إذا كانت هواوي لازالت تحافظ على المركز أم فقدته بالفعل!

أهم الملحوظات التي يجب أن ننوه عنها هي أننا ننقل لكم فقط فحوى التقرير الجديد والذي تداولته مصادر عديدة عربية كانت أو أجنبية، لكن وللدقة فلا أحد قادر على الجزم في هذا الأمر، وهناك احتمالية لأن يكون هذا التقرير بدوره غير دقيق، لكن يجب أن لا نغفل مدى قوى هواوي وأنها بالفعل كانت ستحتل المركز الأول لولا ما مرت به.

‫5 تعليقات

  1. السلام عليكم. لولا فرض الحظر والعقوبات الأمريكية على شركة هواوي لاصبحت شركة هواوي الشركة الرائدة في صناعة الهاتف النقال ولاكتسحت باقي شركات الهواتف النقالة وتربعت على هرم القمة وأصبحت في الصدارة وفي مقدمة شركات الهواتف النقالة ، نرجو منكم ذكر المتاجر البديلة لجوجل بلي وأيهما أفضل بعد متجر جوجل بلي، مع الشكر الجزيل لكم.

  2. السلام عليكم. لولا فرض الحظر الاقتصادي والمقاطعة من قبل إميركا والعقوبات الأمريكية على شركة هواوي Huawei الصينية الرائدة والمهمة في صناعة الهاتف النقال وعدم دعم شركة جوجل وبالاحرى خدمات جوجل بلي Google play لكانت شركة هواوي قد اكتسحت باقي شركات الهواتف النقالة وأصبحت في أعلى قمة الهرم و الصدارة لشركات الهواتف النقالة، نرجو منكم ذكر أفضل سوق للاندرويد بعد سوق جوجل بلي، مع الشكر الجزيل لكم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى