تطبيقات واخبار عامة

كشف المزيد عن نظام تتبع فيروس كورونا من ابل وجوجل

قبل أيام أعلنت شركتا جوجل وابل عن تطوير نظام تتبع لفيروس كورونا المستجد قادر على تحديد المخالطين للأشخاص المصابين بالفيروس من أجل وضعهم بالحجر الصحي، اليوم تم الكشف عن تفاصيل إضافية.

جوجل وابل يتحدان لمواجهة فيرس كورونا عبر تطوير تقنية تتبع

نظام التتبع هذا سوف يعتمد على البلوتوث من أجل إرسال إشارات دورية للأجهزة القريبة وسوف يتم تخزين البيانات على الأجهزة وفي خوادم محلية، ولن يتم الاعتماد على نظام تحديد المواقع GPS.

في حالة تأكد إصابة أحد الأشخاص بفيروس كورونا فسوف يتم تنبيه الأشخاص المخالطين بكونهم قد خالطوا حالة مصابة وعليهم اتخاذ إجراءات معينة.

المزيد من المعلومات حول نظام تتبع الفيروس

في منتصف شهر مايو المقبل سوف توفر جوجل وابل واجهة تطوير API من أجل إنشاء تطبيقات تتبع وغالباً سوف تكون مقتصرة على الحكومات والمنظمات الصحية.

لاحقاً هذا العام سوف يتم تضمين نظام التتبع في نظامي الأندرويد و iOS عبر تحديثات جديدة وسوف يتاح للمستخدم حرية المشاركة في برنامج التتبع ذلك مباشرة عبر النظام دون تثبيت تطبيقات إضافية.

لمنع إثارة الذعر والبلبلة سوف تتولى الحكومات والمنظمات الصحية إدارة نظام التتبع والإبلاغ عن الحالات وإرسال التنبيهات للمخالطين وإرشادهم بما يجب عليهم فعله دون الكشف عن هوية المصاب.

لن يتاح للمستخدمين خيار الإبلاغ عن أنفسهم كحالات مصابة لمنع تسجيل حالات إيجابية مزيفة False Positive لكن سوف تكون هذه مسئولية المنظمات الحكومية.

لن يكون الانضمام للبرنامج إجبارياً فلا تقلق لن يجبرك أحد على المشاركة إن كانت مخاوفك من انتهاك الخصوصية أكبر من مخاوفك من فيروس كورونا.

سوف يتم تطبيق برنامج التتبع في كل دولة بحسب طلب الحكومات كما سيتم إزالته أيضاً بنفس الطريقة، وقد يتاح لكل حكومة استخدام خوادم محلية لإدارة النظام لاعتبارات الأمن القومي.

من أجل استهداف شريحة مستخدمين أوسع سوف يعمل نظام التتبع على تحديث iOS 13 وكذلك iOS 12 بالنسبة لأجهزة ابل المحمولة.

بالنسبة لنظام الأندرويد فسوف توفر جوجل نظام التتبع مدمجاً في متجر جوجل بلاي مع دعم الأجهزة العاملة بتحديث Android 6 Marshmallow فما أحدث.

جدير بالذكر أنه في حالة تأكيد وجود إصابة بالفيروس يتم تنبيه الأشخاص المخالطين للشخص في آخر 14 يوماً فقط وهي متوسط فترة حضانة الفيروس ( الفترة الزمنية بين الإصابة بالفيروس وظهور الأعراض).

الوسوم

‫2 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق