تطبيقات واخبار عامة

جوجل تكتشف ثغرات أمنية في متصفح سفاري!

الباحثون الأمنيون في جوجل لا ينشغلون فقط بالقضايا الأمنية الخاصة بها بل يتخطى اهتمامهم ليشمل شركات أخرى وإن كانت شركات منافسة مثل ابل حيث تمكنوا من اكتشاف ثغرات أمنية في متصفح سفاري وهو المتصفح الافتراضي على أجهزة ابل المختلفة.جوجل تكتشف ثغرات أمنية في متصفح سفاري!

الثغرات الأمنية المكتشفة في متصفح سفاري شرحها باحثو جوجل الأمنيون في ورقة بحثية اطلعت عليها صحيفة الفاينانشيال تايمز وقامت بنشر ملخص لها.

المشكلة توجد خصيصاً في ميزة منع التتبع الذكي Intelligent Tracking Prevention والتي من المفترض أنها تقوم بحف خصوصية المستخدم عبر منع المواقع من الإطلاع على بياناته أو مراقبة نشاطه على الإنترنت.

جوجل أشارت إلى أنه بالرغم من تفعيل تلك الخاصية في متصفح سفاري إلا أن بيانات المستخدم بطريقة ما تظل معرضة للانكشاف لأنها تحفظ سجلات الدخول للمواقع مما يسمح للشركات الدعائية والإعلانية من إنشاء بصمات تتيح تتبع المستخدمين ومراقبة تصرفاتهم على الإنترنت وبالتالي استهدافهم بالإعلانات تاركة ثغرات أمنية في متصفح سفاري.

ابل تصلح المشكلة وتشكر جوجل!

جوجل راسلت ابل بتفاصيل المشاكل السابق ذكرها وقامت بحل معمها بالفعل في تحديث فرعي صدر في ديسمبر الماضي ولا زالت تعمل على حل مشاكل أخرى.

ابل شكرت جوجل لعدم الإفصاح عن المشاكل قبل حلها على أن تقوم أيضاً بتوجيه الشكر لها في بيان رسمي يصدر لاحقاً ضمن تقرير أمني لها. ابل أيضاً لازالت في طريقها لحل مشاكل أخرى في ضوء المعلومات المقدمة من جوجل.

ما هي ميزة منع التتبع في سفاري؟

ميزة منع التتبع الذكي Intelligent Tracking Prevention هي ميزة موجودة في متصفح سفاري منذ إطلاق نظام iOS 11 و macOS High Sierra قبل أكثر من عامين.

مهمة تلك الميزة هي منع الشركات الدعائية والإعلانية التي تعمل عبر الإنترنت من تتبع ومراقبة زوار الإنترنت واستغلال البيانات المجمعة عنهم في استهدافهم بالإعلانات مما يعد انتهاكاً لخصوصية المستخدم.

هذه الحادثة ليست بجديدة، فقد سبق وأن ساعدت جوجل ابل سابقاً عبر اكتشاف ثغرات أمنية في نظام iOS كانت تجعل مستخدمي الايفون عرضة لهجمات البرمجيات الخبيثة والاستيلاء على بياناتهم وملفاتهم الشخصية.

الوسوم

‫2 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق