تطبيقات واخبار عامة

تقرير – إنفاق سامسونج وهواوي على الكاميرا الخلفية يتجاوز آبل!

هواتف الأندرويد وخاصة تلك الصادرة من هواوي وسامسونج باتت تقضي على الفجوة التي كانت بينها وبين هواتف الآيفون بل تتخطاها أحياناً. وفقاً لتقرير جديد، فإن إنفاق كلتا الشركتين يتجاوز آبل فيما يتعلق بالكاميرا الخلفية لهواتفها الرائدة.تقرير - إنفاق سامسونج وهواوي على الكاميرا يتجاوز آبل!

مكونات الهواتف الذكية الرائدة زادت أسعارها وجودتها وانعكس ذلك على أسعارها ككل، ومن أمثلة ذلك الكاميرا الخلفية. تشير التقديرات إلى أن إنفاق سامسونج على الكاميرا الخلفية في هاتف Galaxy S10 Plus بلغ 44$ للجهاز الواحد، في حين بلغ إنفاق هواوي على كاميرا P30 Pro نحو 56$ وذلك يتجاوز إلى حد كبير إنفاق آبل على كاميرا آيفون XS و XS Max البالغ 34.5$.

السبب وراء إنفاق سامسونج وهواوي الزائد هو استخدام الكاميرات الثلاثية لزيادة قوة التكبير وزاوية التقاط الصورة أو عمل صور ثلاثية الأبعاد وهي مزايا إضافية لا توفرها الكاميرا الثنائية في هواتف آبل.

بخلاف الكاميرا الثلاثية وما تضيفه لأداء التصوير عبر الكاميرا الخلفية، ففي الأوضاع العادية للتصوير تظل كاميرا آيفون XS و XS Max ذات درجة تنافسية عالية من ناحية جودة الصور والفيديو.

إذا كنت مطور وتود نشر تطبيقاتك عبر أخبار التطبيقات للوصول لشريحة كبيرة من المستخدمين العرب فراسلنا عبر البريد التالي: info@arabapps.org وسيكون تطبيقك قريبا في قائمة اخبار التطبيقات اذا كان بمستوى يليق بالمستخدم العربي.

هل تريد المزيد من التطبيقات والأخبار ؟

تطبيقات و أخبار التطبيقات لأجهزة آبل والأندرويد لا تتوقف على صفحاتنا عبر الشبكات الاجتماعية ، تابعونا عبر صفحاتنا المختلفة على Facebook  ،Twitter  ، Google Plus  ،Youtube ، Instagram ، Telegram

الوسوم

مقالات ذات صلة

‫4 تعليقات

  1. هذول لحدالان بعدهم مشغولين بالكاميرات، الظاهر ما عندهم شغل وعمل، يا جماعة خلاص التكنلوجيا بس كاميرات ..هذا يسمونه جنون الكاميرات ..

    1. عزيزي انت تلمح – على ما يبدو – الى ان الاهتمام المفرط بالكاميرا ليس جيد ، بالنظر الى حالة الناس فأغلب ما يهمها هي البطارية والكاميرا ، اعتقد أن هذا الأمر ليس مبررا كافية لكن بالنظر الى جودة كاميرا ابل واسعار هواتفها ( المجنونة ) ، اعتقد انه علينابالأصح تسمية ابل ب ” جنون المال “.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى