تقارير أبل

بعد طول انتظار – آبل تقرر عدم إطلاق قاعدة AirPower للشحن اللاسلكي نهائياً!

قاعدة Apple AirPower للشحن اللاسلكي التي أعلنت عنها آبل أواخر عام 2017 تأخر إطلاقها نحو 18 شهراً لتقوم آبل بالإعلان رسمياً عن نيتها عدم إطلاق ذلك المنتج في الأسواق لعدم ملاءمته للمعايير المطلوبة.

بعد طول انتظار - آبل تقرر عدم إطلاق قاعدة AirPower للشحن اللاسلكي نهائياً!
بعد طول انتظار – آبل تقرر عدم إطلاق قاعدة AirPower للشحن اللاسلكي نهائياً!

هذا القرار قضي على المنتج في مهده رغم الانتظار الطويل والحثيث من قبل المستخدمين لأشهر طويلة. قاعدة AirPower كانت عبارة عن قاعدة شحن لاسلكية صممت بطريقة تجعلها قادرة شحن هاتف الآيفون وسماعة AirPods وساعة آبل معاً في آن واحد لكن لأسباب فنية “مجهولة” لم تستطع آبل تصنيعها وإطلاقها.

قرار آبل جاء على لسان نائب رئيس قطاع هندسة الأجهزة في تصريحات أدلى بها لموقع TechCrunch الإخباري التقني. لم توضح التصريحات الأسباب الحقيقية وراء عدم إطلاق قاعدة AirPower واكتفت فقط بالكلمات المنمقة والاعتذار للمستخدمين.

ما أسباب عدم إطلاق Apple AirPower ؟

عندما أعلنت آبل عن قاعدة AirPower لأول مرة كانت الميزة الأساسية والرئيسية فيها أنها تستطيع شحن عدة أجهزة معاً في آن واحد (جهاز آيفون، ساعة آبل، سماعات AirPods) إلا أن تلك الميزة كانت مشكلة كبيرة لآبل ومهندسيها، فالقاعدة كانت تنتج حرارة زائدة عند شحن تلك الأجهزة معاً.

لم تستطع آبل حل مشكلة الحرارة الزائدة الناتجة عن الشحن لأن قاعدة الشحن لاتستطيع تبادل المعلومات مع الأجهزة المشحونة لمراقبة درجة الحرارة والتي يؤدي ارتفاعها إلى العديد من الآثار السلبية على المكونات الداخلية للأجهزة المشحونة وقاعدة الشحن نفسها.

قاعدة AirPower يبدو أنها كانت منتجاً حُكم عليه بالفشل قبل أن يرى النور، وإذا كنت مهتماً بتقنية الشحن اللاسلكي ويدعمها هاتفك يمكنك شراء قاعدة شحن لاسلكية أخرى من شركة موثوق فيها كسامسونج أو أنكر أو Mophie أو Belkin وغيرهم.

إذا كنت مطور وتود نشر تطبيقاتك عبر أخبار التطبيقات للوصول لشريحة كبيرة من المستخدمين العرب فراسلنا عبر البريد التالي: [email protected] وسيكون تطبيقك قريبا في قائمة اخبار التطبيقات اذا كان بمستوى يليق بالمستخدم العربي.

هل تريد المزيد من التطبيقات والأخبار ؟

تطبيقات و أخبار التطبيقات لأجهزة آبل والأندرويد لا تتوقف على صفحاتنا عبر الشبكات الاجتماعية ، تابعونا عبر صفحاتنا المختلفة على Facebook  ،Twitter  ، Google Plus  ،Youtube ، Instagram ، Telegram

الوسوم

مقالات ذات صلة

‫10 تعليقات

  1. شركة أبل ليست فاشلة بل شركة راقية جداً يهمها الجودة وحماية خصوصيات المستخدم صحيح متأخرة عن الشريكات المنافسة لاكنها تنتج منتج ذوجودة راقية وعملائها معروفين وهي شركة غنية عن التعريف عكس المنافسين اللذين يبحثون عن الربح السريع ومنتج ذو جودة مقلدة ومسروقة حتى سماعات أبل تم تقليدها وشاشة الأيفون X تم تقليدها وهذا دليل على أن أبل شركة راقية ومنافس قوي في السوق و كل المنافسين الأخرين يسرقون من بعضهم التصاميم والأفكار أما أبل فتنفرد بمميزاتها ويكفيك نظام ISO الجميل اللذي لايخترق عكس جوجل اللذي يخترقه أغبى وأصغر هكر . هذا رأيي الشخصي مع تحياتي للجميع .

  2. أفضل خبر سمعته انا اتوقع والله اعلم ان آلية الشحن اللاسلكي ليست امنه على المدى البعيد للجسم البشري

  3. سياسة آبل من اول ماطلعت حتى هاللحظة ان اهتمامها بالـ “user experience” مهما تطورت التقنية تبقى ابل ماتطلع شي حتى تتاكد منه مليون بالمية ، يعني مو شي صعب انك تخترع كل شي جديد زي سامسونج وهواوي وعلى طول تنزله ، لان سامسونج وغيرها من الشركات لها مداخيل ضخمة بغير الجوال الفلاني ، لكن بالجهة المقابلة آبل عندها الايفون هو ابنها المدلل بالشركة فالحرص بيكون اشد من الشديد وماراح انزل خدمة او قطعة الا وانا واثق اشد الثقة انه ماراح يخرب علي جهد سنين ، اختصرت قد ما اقدر عشان اي احد قبل لا يرد يفهم اللي صاير

  4. في إعتقادي المشكلة ليست في قاعدة الشحن نفسها بقدر ما المشكلة في بطاريات الليثيوم وإرتفاع الحرارة، أعتقد نفس المشكلة التي تدفع آبل لعدم دمج شواحن 18W مع الأجهزة التي تدعم الشحن السريع

  5. اعتقد انها بداية النهاية لشركة ابل بعد الاخفاقات المتلاحقة في الاونة الاخيرة

  6. لا معنى من صنع الشاحن اللاسلكي لأنه في النهاية لا بد أن ترتبط القاعدة بسلك يؤدي إلى المقبس ولكن الفائدة الوحيدة له في حالة تعطل مدخل الشاحن في الآيفون أو الآيباد فقط

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق