تقارير أبل

بعد عامين – هل كانت آبل مخطئة بإزالة منفذ سماعات الرأس من الآيفون؟!

قررت آبل قبل عامين إزالة منفذ سماعات الرأس من هواتف الآيفون، ولاتزال هذه الخطوة محل جدل وخلاف واسع حول جدواها على الأقل في الآونة الحالية، كذلك لايزال هذا القرار غير مرحبٍ به من قبل قطاع واسع من المستخدمين. سماعات الرأس السلكية التقليدية المعتمدة على منفذ 3.5 ملم لها شعبية طاغية بالرغم من توافر حلول أخرى كسماعات الرأس وسماعات الأذن اللاسلكية، حيث تظل خياراً أساسياً للكثيرين.

سماعات الرأس التقليدية أم السماعات المعتمدة على منفذ الشحن؟
سماعات الرأس التقليدية أم السماعات المعتمدة على منفذ الشحن؟

تميل أغلب الشركات التقنية المصنعة للهواتف الذكية إلى تقليد ومحاكاة آبل في العديد من الأشياء، كون آبل ذات ثقل يسمح لها بوضع وتعديل معايير الصناعة. هذا الأمر حدث مثلاً مع الكاميرا الخلفية الثنائية، النتوء العلوي في الشاشة “النوتش”، إيصال سعر إصدراها الأهم (آيفون X) إلى 1000$ وغير ذلك، وقد قامت العديد من الشركات بمجاراة آبل في ذلك.

أما فيما يتعلق بإزالة منفذ سماعات الرأس، فالوضع كان مختلفاً إذ مضت آبل وحدها تقريبا في هذا الطريق. وكثير من الشركات التي أزالت منفذ سماعات الرأس عادت من جديد إليه.

تقرير أخير تناول مبيعات آبل على موقع التسوق الإلكتروني BestBuy أظهر أن أكثر مبيعات آبل في الإكسسوارات من الربع الثاني من عام 2017 حتى الآن هو كابل 3.5mm-to-Lightning adapter والذي من خلاله تستطيع استخدام سماعة الأذن السلكية التقليدية مع هواتف الآيفون التي لا تحتوي على المنفذ المخصص.

هكذا لجأ المستخدمون لمحاولة الخروج من المأزق
كابل 3.5mm-to-Lightning adapter : هكذا لجأ المستخدمون لمحاولة الخروج من المأزق!

أما في المركز الثاني على قائمة أكثر المنتجات مبيعاً، فكانت سماعات Apple AirPods اللاسلكية التي تعمل عبر البلوتوث، وبجانب كونها منتج مميز إلا أن من الأسباب الرئيسية وراء اقتنائها هو إزالة منفذ السماعات التقليدي، وعد قناعة المستخدم بسماعة آبل التي تأتي في علبة الشراء التي تعمل عبر منفذ الشحن، خاصة وأنها ذلك قد لا يكون مناسباً في بعض المواقف كالحاجة إلى شحن الهاتف واستخدام السماعة معاً في آن واحد، كما أنها تقلل العمر الافتراضي لمنفذ الشحن مع كثرة الاستخدام.

سماعات Apple AirPods أحد الحلول البديلة أمام المستخدم
سماعات Apple AirPods أحد الحلول البديلة أمام المستخدم

بعد مرور عامين، هل ترى أن آبل أخطأت بشأن إزالة منفذ سماعات الرأس؟ وهل لجأت إلى حلول بديلة؟

إذا كنت مطور وتود نشر تطبيقاتك عبر أخبار التطبيقات للوصول لشريحة كبيرة من المستخدمين العرب فراسلنا عبر البريد التالي: [email protected] وسيكون تطبيقك قريبا في قائمة اخبار التطبيقات اذا كان بمستوى يليق بالمستخدم العربي.

هل تريد المزيد من التطبيقات والأخبار ؟

تطبيقات و أخبار التطبيقات لأجهزة آبل والأندرويد لا تتوقف على صفحاتنا عبر الشبكات الاجتماعية ، تابعونا عبر صفحاتنا المختلفة على Facebook  ، Twitter  ، Google Plus  ، Youtube ، Instagram ، Telegram

الوسوم

مقالات ذات صلة

‫21 تعليقات

  1. شخصياً لا ابل لم تخطأ ابداً بالعكس هذا جديد علينا وبالدليل اخترعت سلك ايضاً لمنفذ السماعات العادي ما المشكله بذالك من اجل تصميم ايفون جديد وشكل جديد استغنت ابل عن منفذ السماعات ومن ثم زر الهوم فقط بالايفون اكس الا انه موجود بالثمانه والبلس والجديد ايفوت اكس اس وايفون تسعه ايضا مع زر هوم اي انها لديها هاتفين مع وبلا ولكم حرية الاختيار بالشراء اما ايفون تسعه القادم مع زر الهوم اما الايفون اكس اس الذي لا يحمل زر هوم وشكرا

  2. اول ارجو من الجميع عدم المبالغة في الردود وعطاء احساس أنهم يملكون حصة في شركة ابل
    تقبل اختلاف الاراء والافكار والاذواق والاحتياجات و هذا لا يعني أن ابل لم تقدم شئ ولكن في المقابل فإن تفكير شركة آبل تجاري بحت.
    هل كانت ابل مخطئة بإزالة منفذ سماعات الرأس من الايفون ؟
    الجواب نعم ، فعلى المستوى الشخصي فما زلت على الآيفون 6s
    ومن الأخطاء إزالة زر home و ذاكرة التخزين وربط كفاءة الجهاز بذاكرة
    ومن الأشياء التي يفتقدها الآيفون إمكانية إضافة ذاكرة SD CARDMEMBER
    واخيرا نصيحه أشتري ما تحتاج وليس ما تريد
    تحياتي

  3. لماذا العرب ليس لديههم سياسه سوقيه مثل مايفعل الغرب سيرفعون الهواتف الا الاف الريالات ونحن فقط نشتري ! .. لاحول لنا ولا قوه لماذا لانشترط عليهم وللبايع والمشتري حق المفاوضه بالسعر وبكل شي

  4. نعم أخطأت اي تليفون لازم يكون فيه كل شئ والامر يرجع لصاحب التليفون مش شركه بتجبر عملائها هذا هو الخطأ الفادح افضل شركات الحين سامسونج وهواي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق