تطبيقات واخبار عامة

فلاش بلاير – نهاية مؤلمة لأكثر تقنية رافقت الانترنت لوقت طويل !

من منا لا يعرف فلاش بلاير من شركة أدوبي ؟ فعلا تعتبر من أكثر التقنيات المستخدمة في الويب لوقت طويل، لكن وخلال 10 سنوات ماضية تعرضت للكثير من الصدمات، حطمتها بشكل تدريجي، حتى تم الإعلان عن موت هذه التقنية بطريقة مؤلمة، التفاصيل في مقال اليوم !

فلاش بلاير - نهاية مؤلمة لأكثر تقنية رافقت الانترنت لوقت طويل !
فلاش بلاير – نهاية مؤلمة لأكثر تقنية رافقت الانترنت لوقت طويل !

ما هي تقنية فلاش بلاير، وماذا كانت فائدتها ؟!

هو عبارة مشغل وسائط واسع الانتشار في وقت سابق، يُستخدم في تشغيل الملفات من امتداد (SWF)، كالتي تستخدم في عرض الفيديو على الإنترنت كموقع يوتيوب، وبتثبيته يندمج مع المتصفح ويعمل داخل واجهة المواقع.

ومن المؤكد أن الجيل الجديد لا يعرف هذه التقنية كثيرا، فقد كانت مهمة جدا منذ سنوات مضت، حيث كانت الرسالة المزعجة التي تظهر كل مرة: متصفحك لا يدعم تشغيل هذا الموقع، عليك تثبيت فلاش بلاير، وغير ذلك من الرسائل، أو من شكاوى متصفحي موقع يوتوب، الذين لا يشتغل عندهم الفيديو بسبب عدم تثبيت أو تحديث نسخة فلاش بلاير عندهم.

بالتالي كانت هذه التقنية مهمة جدا في عالم الويب، ليس فقط لتشغيل مقاطع الفيديو، بل حتى لتشغيل العديد من الخدمات الأخرى، مثل الألعاب أون لاين، وغيرها من الخدمات الأخرى !

آبل كانت أول مهاجم لهذه التقنية !

أول صدمة تعرضت لها أدوبي كانت منذ أكثر من عشر سنوات مضت، عندما سخر ستيف جوبز من فلاش بلاير، واتهمه بأنه أداة خطيرة على المستخدمين، وتعرضهم للخطر، حيث أكد ستيف جوبز أنه طلب من شركة أدوبي تحسين وتطوير تقنية فلاش بلاير، حيث أنها تستهلك موارد الجهاز، فضلا عن الثغرات الكثيرة التي فيها.

لكن لم تقم أدوبي ببذل أي مجهود، ما دفع ستيف جوبز إلى اتخاذ قرار مقاطعة فلاش بلاير بشكل نهائي، وعدم تشغيله على أجهزة الأيفون والآيباد والأيبود تتش إلى الأبد، حيث لم يكن هناك حاجة للفلاش بلاير من أجل تشغيل الألعاب أو غيرها من العروض التفاعلية، حيث أنه وفي ذلك الوقت كان يتوفر أكثر من 250 ألف تطبيق تعمل دون الحاجة إلى الفلاش بلاير !

مع ذلك، كان تصفح بعض الموقع عبر أجهزة الأيفون والآيباد يعتبر مشكلة لدى فئة كبيرة، باعتبار أن تلك المواقع تعتمد وفقط تقنية فلاش بلاير، فكانت هناك بعض الحلول من خلال بعض المتصفحات الأخرى غير متصفح سفاري.

مقال ذو صلة: استطلاع: ما هو أفضل متصفح انترنت تستخدمه على الأيفون والآيباد

أخيرا اقتنعت أدوبي بضرورة التخلص من هذه التقنية !

أدوبي لم تواجه آبل وحدها، وإن كانت الحرب بينهما شرسة في البداية، لكن أدوبي لم تصمد كثيرا، بعد أن انضمت شركات أخرى إلى صف آبل، أولها العملاقة جوجل، حيث أكدت توقفها بشكل تدريجي عن استخدام تقنية الفلاش، والاعتماد على التقنية الأحدث HTML5، والتي وصفها ستيف جوبز بأنها الرابحة، والتي ستسيطر على سوق الويب، ونصح أدوبي بتطوير أدوات مناسبة بالاعتماد على هذه التقنية.

جوجل واصلت التخلص من الفلاش بلاير ومنعته من تشغيل الإعلانات، وصولا إلى شبكتها العالمية يوتوب، حيث أصبح يعمل دون الحاجة إلى فلاش بلاير، فقد أكدت جوجل أن فلاش بلاير مليء بالمخاطر التقنية، وكثيرا ما كانت الاختراقات تقع عن طريقه.

باعتبار الهجمات التقنية التي تعرض لها فلاش بلاير، والتي من خلالها تم اكتشاف الكثير من الثغرات، التي لم تستطع أدوبي التخلص منها بشكل نهائي، مما يجعل أي مستخدم لهذه التقنية معرضا للاختراق، قررت وبشكل رسمي التوقف عن دعم هذه التقنية.

فلاش بلاير سيبقى موجودا إلى غاية 2020 – أدوبي تطلب مساعدة باقي الشركات !

ولأن عمر تقنية فلاش بلاير كبير جدا، فإن آثاره على شبكة الانترنت لن تزول بسهولة حتى مع إعلان الشركة المطورة لها عن توقفها، لهذا تشارك أدوبي الكثير من الشركات العملاقة من أجل التوقف عن دعم هذه التقنية وإنهاء وجودها، مثل شركة آبل، وكذلك جوجل وغيرهما.

من هنا وبحسب التقديرات، فإن فلاش بلاير سيحتاج قرابة ثلاث سنوات أخرى حتى يختفي للأبد، والموعد هو 2020، لنكون بذلك قد ودعنا وبشكل رسمي تقنية من رافقت المستخدمين على شبكة الانترنت لفترة طويلة، أفادتهم وأضرت بهم كثيرا !

هل تعتقد أن هذه نهاية سيئة للفلاش بلاير ؟ ما هي التقنية الأخرى التي تعتقد أنها ستختفي قريبا ؟

اذا كنت مطور وتود نشر تطبيقاتك عبر اخبار التطبيقات للوصول لشريحة كبيرة من المستخدمين العرب فراسلنا عبر البريد التالي: [email protected] وسيكون تطبيقك قريبا في قائمة اخبار التطبيقات اذا كان بمستوى يليق بالمستخدم العربي.

هل تريد المزيد من التطبيقات والأخبار ؟

تطبيقات و أخبار التطبيقات لأجهزة آبل والأندرويد لا تتوقف على صفحاتنا عبر الشبكات الاجتماعية ، تابعونا عبر صفحاتنا المختلفة على Facebook  ، Twitter  .Google Plus  ، Youtube ، Instagram ، Telegram

‫6 تعليقات

  1. الله يرحم ذيك الأيام فعلا كانت حلوة

    وبعدين شركة ادوبي بصراحه كل مااعرف منهم برنامج يعجبني

    بجد شركة ادوبي شركة مبدعة بس ناقصها التطوير مثل ps touch خسسسارة والله ليش انقطع بشكل رسمي عن متجر البرامج

    لكنه موجود خارج المتجر والله شي مؤلم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى