تطبيقات واخبار عامة

للنقاش – هل التسريبات المنتشرة رغما عن الشركات ؟ أم هي تقف وراءها ؟

دعونا نناقش موضوعا جديدا، نسمع من خلاله أرائكم وأفكاركم، اليوم حديثنا حول التسريبات التي تنتشر دوما قبيل إطلاق أي منتج جديد من أي شركة، هذه التسريبات التي دوما ما تفسد أعمال الشركات بحسب ما يعتقد البعض، فما قصة هذه التسريبات ؟ وهل لها آثار سلبية على الشركات ؟

هل التسريبات المنتشرة رغما عن الشركات ؟ أم هي تقف وراءها ؟
هل التسريبات المنتشرة رغما عن الشركات ؟ أم هي تقف وراءها ؟

كالعادة سنتحدث في الموضوع عبر عدة نقاط سريعة، نوضح من خلالها أهم التفاصيل ثم نذكر بعض الأمثلة، ونترك لكم المجال للنقاش في الموضوع

أولا: ما المقصود بهذه التسريبات ؟

كل متابع للتقنية وجديدها، يعلم أنه وبشكل يومي تظهر أخبار عبارة عن تسريبات، تخص عدة منتجات، هذه التسريبات تتحدث عن تفاصيل متعلقة بأجهزة لم يتم الإعلان عنها رسميا، وفي العادة فإن الشركات تعمل وبشكل سري تماما قبل الكشف عن أي جهاز جديد، والهدف دوما هو إخفاء أي مزايا أو تصميم تريد وضعه في ذلك الجهاز، حتى لا تقوم باقي الشركات بالاستفادة منه.

التسريبات تتعلق أولا بالمزايا التقنية للجهاز، حيث عادة تكون هناك بعض المزايا حصرية وتريد الشركات الاحتفاظ بها لنفسها، وأيضا تسريبات تخص التصميم، فالتصميم كثير من الشركات تجتهد فيه، وتصرف عليه الملايين، ومن السيء أن يتم تسريب صورة توضح تصميم الجهاز قبل الإعلان عنه رسميا، هذا ما يساعد الشركات الأخرى على اعتماده والاستفادة منه دون إنفاق الكثير.

ثانيا: هل هناك أمثلة حول هذه التسريبات ؟

من المؤكد أن هناك الكثير من هذه التسريبات، دعونا نخبركم عن تسريبات تخص الأيفون 8، وكذلك هاتف جالاكسي S8، وأيضا هاتف LG G6، بالإضافة إلى هاتف HTC 11، وأيضا هاتف Huawei P10، وغيرها كثير من التسريبات المتعلقة بالهواتف الأخرى.

طبعا هذه هي هواتف العام 2017 القادمة ابتداء من الشهر الحالي فبراير، وقد تم تسريب العديد من التفاصيل الخاصة بها، شملت التصميم، المزايا التقنية، الأسعار، وموعد توفرها في الأسواق، فماذا بقي للشركات لتكشفه ؟ لم يبق شيء سوى الإعلان الرسمي وتأكيد هذه التسريبات، وإخبارنا ببعض المزايا التي ربما لم يتم تسريب تفاصيلها.

تسريب أخبار الهواتف الذكية
تسريب أخبار الهواتف الذكية

ثالثا: من يقف وراء هذه التسريبات ؟

هنا دعونا وقبل الإجابة عن هذا السؤال التأكيد على المراحل التي تمر بها التسريبات:

  • المرحلة الأولى مجرد توقعات وتخيلات.
  • المرحلة الثانية أخبار واردة من الموردين، وهي الشركات التي توفر القطع لتلك الشركات.
  • المرحلة الثالثة تسريبات واضحة تماما تشمل المزايا التقنية والتصميم.

بالتالي في البداية تكون التسريبات خفيفة، ومصدرها تحليلات الخبراء، والذين لهم خبرة في توقع ما تنوي الشركات إضافته في أجهزتها القادمة، بطبيعة الحال مع بعض المصادر الخاصة بهم، في النهاية نحصل على صورة غير واضحة للجهاز، لكن مع تطور التسريبات تصبح الصورة واضحة تماما.

أما من يقف وراء هذه التسريبات، فأساسا الموظفون المسؤولون عن تطوير هذه الأجهزة، والتي عادة ما يقومون ببيع هذه التفاصيل لمصادر إعلامية، وكذلك عمال المصانع المسؤولون عن تصنيع وتجميع قطع الأجهزة، ويقومون بنشر الصور لاحقا ويتم تداولها عبر وسائل الإعلام.

رابعا: هل تتضرر الشركات بسبب هذه التسريبات ؟ أم تستفيد ؟

بالنسبة للضرر فهو موجود، مع ذلك هناك فوائد كبيرة لهذه التسريبات، قد تصل فائدتها لدرجة معرفة آراء الناس قبل طرح الجهاز، فمثلا في حال قامت الشركة بتسريب متعتمد لتصميم جهاز معين، والمزايا التقنية الخاصة به، فإنها حتما ستحصل على كم هائل من الآراء والانتقادات، بعد تجميعها وتحليلها، يمكنها بعد ذلك الاستفادة منها، وتنفيذها من أجل توفير جهاز مميز.

من هنا يكون أحد مصادر التسريبات الشركات نفسها، وهذا يذكرنا بحادثة سرقة نموذج الأيفون 4، حيث فقده أحد موظفي آبل، ووقع في يد شاب قام ببيعه لأحد المواقع، هذا الأخير الذي قام بنشر صوره، وأحدث ضجة إعلامية كبيرة، بطبيعة الحال استفادت آبل كثيرا من تلك الضجة، رغم الضرر الظاهر الذي اعتقده كثيرون !

في وقت سابق أيضا ناقشنا فكرة أن تكون آبل هي من تقف وراء الجيلبريك، وهذا يمكن قياسه على التسريبات التي تحصل، فالشركات وإن كانت في الظاهر تتضرر وتحرص على إخفاء أعمالها وجعلها سرية، إلا أن التغطية الإعلامية التي تحصل عليها مهمة جدا ومفيدة لها قبل إطلاق أجهزتها في الأسواق، فما رأيكم ؟

  بحسب متابعتكم: هل هذه التسريبات مفتعلة ؟ هل تستفيد منها الشركات فعلا ؟

اذا كنت مطور وتود نشر تطبيقاتك عبر اخبار التطبيقات للوصول لشريحة كبيرة من المستخدمين العرب فراسلنا عبر البريد التالي: [email protected] وسيكون تطبيقك قريبا في قائمة اخبار التطبيقات اذا كان بمستوى يليق بالمستخدم العربي.

هل تريد المزيد من التطبيقات والأخبار ؟

تطبيقات واخبار التطبيقات لاجهزة ابل والاندرويد لا تتوقف على صفحاتنا الاجتماعية، تابعونا عبر صفحتنا في الفيسبوك من هنا او تويتر من هنا او جوجل بلس من هنا او اليوتيوب من هنا .

جديد أخبار التطبيقات: تابعونا الان عبر حساب اخبار التطبيقات في انستجرام لتحصلوا على مفاجات عديدة وجديدة لا تفوت قريبا، تابعونا من هنا او [email protected]

جديد قناة أخبار التطبيقات في تيليجرام: تابعونا الان عبر قناة اخبار التطبيقات في تيليجرام لتحصلوا على مفاجآت عديدة وجديدة لا تفوت، تابعونا من هنا .

‫8 تعليقات

  1. السلام عليكم وباختصار ،التسريبات ،هيه لمنفعة الشركات وليس ضدها،لانها تاتي بالشوق للمستهلك لكي يرغب بالمعرفه عن الجديد،والشركات لها اس في هذه الامور،،وسلامي لكم،،

  2. اعتقد ان الشركات هي المصدر لهذه التسريبات ،، و السبب وراء ذلك حسب اعتقادي انها تحاول قياس رد فعل المستهلك بطريقة غير مباشرة و كذلك ربما الحصول على أفكار بديلة من المستهلكين من خلال مناقشاتهم لهذه التسريبات

  3. لحد اللن افشل جهاز مسرب هو galaxy s8 و سيكون صدمة مدوية على عشاق سامسونغ.. فهم يريدون جوال و ليس شاشة تلفاز .. 5.8 و 6.2 انش !! هل سامسونغ تريد تصدير هذه الهواتف الى مخلوقات فضائية ؟؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى