تقارير أبل

ما هي نظرة الناس إلى حاملي هواتف أبل ومنتجاتها؟

دائماً ينظر الناس إلى حاملي هواتف أبل أو أي مُنتج تابع لشركة أبل نظرة غير عادية بمعنى أنهم يعتبرون هؤلاء الأشخاص ذوي الطبقة العليا في المجتمع، وبطبيعة الحال هذا ليس صحيح تماماً ولكن دعنا نتفق بأن السبب وراء هذه النظرة الغريبة هي شركة أبل نفسها نظراً لما نشرته بين الناس بأن مُنتجاتها ذات إمكانيات مُتطورة وأسعار مُرتفعة وشخصياً أرى أن هذه طريقة تسويق ذكية جداً من الشركة.

نظرة الناس إلى حاملي هواتف أبل ومنتجاتها:

أولاً: الطبقة الغنية في المجتمع

أول نظرة للأشخاص الذين يحملون هواتف الآيفون أو أي مُنتج تابع لشركة أبل أنهم هم الطبقة الغنية في المجتمع أو من يملكوا أموال طائلة وشخصياً رأيت هذا في أحد أصدقائي فبالرغم من أنه كان يحمل هاتف أيفون قديم إلا أن البعض كان ينظر له نظرة غريبة وكأنه أغنى منه، أتفق معك بأن مُنتجات شركة أبل أسعارها مُرتفعة مُقارنة بالشركات الأخرى فهناك شركة سامسونج في كوريا وشركة سوني في اليابان وهواوي في الصين والعديد من الشركات الأخرى وكلها ناجحة ولكن تظل شركة أبل مُحتفظة بسمعتها وبقوة منتجاتها.

ما هي نظرة الناس إلى حاملي هواتف أبل ومنتجاتها؟

ثانياً: مُحبين السلاسة والبعد عن المشاكل

فعلياً هذه النظرة صحيحة جداً فأي شخص يعمل كثيراً على هاتفه أو يستخدمه بشكل مُبالغ فيه ويريد هاتف يتحمل كل الضغوطات فتُعتبر هواتف شركة أبل في المقدمة لأنه بكل بساطة شركة أبل تنفرد بنظام تشغيل خاص بها وهو IOS ويُعتبر هذا النظام من أهم عوامل نجاح هذه الشركة لأنه خفيف جداً وسلس والتعامل معه أفضل بكثير من نظام أندرويد الذي تستخدمه باقي الشركات، وأبسط مثال على ذلك أن هواتف الآيفون يُمكن أن تعمل بأقل رام مثل رامات 1 جيجا بينما الهواتف التي تعمل بنظام أندرويد تحتاج لرامات أكبر حتى لا تواجه بطء في الجهاز.

ما هي نظرة الناس إلى حاملي هواتف أبل ومنتجاتها؟

ثالثاً: المهتمين أكثر بالأمان المعلوماتي

دعنا نتفق يا صديقي بأن نظام IOS هو آمن جداً ومن الصعب جداً اختراقه ويكاد يكون مستحيل وهذا ما تفتخر به شركة أبل حتى يومنا هذا، وبطبيعة الحال مُعظمنا سمع بأخبار اختراق كثيرة في الفترة الأخيرة تتعلق بنظام أندرويد أو التطبيقات التي تُثَبت عليه فللأسف ليست هناك رقابة مُشددة على هذا النظام، لكن هذا ليس معناه بأن هواتف الأندرويد سيئة بل بالعكس فهي جيدة جداً وتحاول الشركات التطوير منها يوماً بعد يوم ولكن نحن نتحدث عن نظرة الناس.

المهتمين أكثر بالأمان المعلوماتي

رابعاً: محبين للبزغ والترف في حياتهم

هذه واحدة من أسوأ النظرات والاعتقادات التي يظنها الناس حول حاملي هواتف أبل ومنتجاتها بشكل عام ولا أُحب هذه النظرة نهائياً لكن للأسف رأيتها أكثر من مرة، فمثلاً تجد دائماً بعض الأشخاص ينظرون لحاملي هواتف أيفون نظرة تدل على أن هذا الشخص يُحب التفاخر والتباهي على الناس وهذا ليس صحيح نهائياً، أنا معك أن بعض الناس يحملون هذه الفئة من الهاتف للتفاخر لدرجة أنه في الوقت الحالي هُناك أشخاص يقتنون منتجات أبل ليس لغرض الاستفادة منها بل لأن الناس ينظرون نظرة احترام وتقدير لحاملي هذه الهواتف.

ما هي نظرة الناس إلى حاملي هواتف أبل ومنتجاتها؟

خامساً: مُهتمين بكل جديد وعاشقين للتكنولوجيا

النظرة الأخيرة التي يُفكر فيها الناس بخصوص حاملي هواتف أبل ومُنتجاتها هي أنهم مُهتمين بكل جديد في مجال التكنولوجيا وهذه النقطة أتفق ولا أتفق فيها، كيف ذلك؟ بمعنى أني لا أتفق بأن كل حاملي هواتف أبل مُهتمين بالتكنولوجيا بل بالعكس رأيت أشخاص بُسطاء جداً وليست لديهم أي خلفية في التكنولوجيا حاملين لهذه الفئة من الهواتف، بينما أتفق أن مُعظم المهتمين بالتكنولوجيا ومُواكبة كل جديد يتوجهون دائماً لشراء هواتف أبل نظراً لأن شركة أبل دائماً سباقة لتقديم كل جديد.

كان هذا كل شيء في هذا المقال وقبل أن أنتهي أود أن أُوضح بأن هذا ليس تقليل من شأن أي شركة وإنما هذا فقط عرض لنظرة الناس لحاملي هذه الهواتف بواقع ما رأيته وما سمعت عنه، لكن تظل كل شركة لها بصمتها ولمستها الخاصة على الهواتف التي تصدر منها فمثلاً شركة سامسونج رائدة في صناعة شاشات الهواتف أفضل من شركة أبل وهكذا، فكل شركة مُتميزة في نقطة خاصة بها، في الختام نرجو مُشاركة هذا الموضوع حتى تعم الفائدة وإذا كان لديك أي تساؤل أو استفسار فاتركه لنا في تعليق.

‫18 تعليقات

  1. التذاكي بمغالطات طالما حاول البعض من المنتفعين و المتعصبين بترويجها مثل كذبة الأمان التي لطالما تغنى بها بعض التقنيين المأجورين حتى تصدى لهم بعض التقنيين الشرفاء حول العالم وبينوا ان الأمان متشابه في النظامين و لكن النسبة العالية لملاك هواتف الاندرويد حول العالم تقريبا اكثر من 80٪ هي ما تجعلهم هدفا للهكرز و المقرصنين اكثر من غيرهم و قس على ذلك باقي الامور

    1. أنا أتفق معك في كل هذا يا صديقي، لكن ما أشرت له في المقال أن هذا هو كل ما يظنه الناس بخصوص منتجات أبل، وشخصياً أرى أن هذه طريقة تسويق ذكية جداً من الشركة.

  2. مظاهر وتفاخر مابين الناس ؟ علامآ انها شركة تسرق من جيب المشتري ولا يوجد تقدم في عالم ابل مجرد مظهر هاتف فقط لاغير

    1. لا أخي الكريم هذه ليست دعاية إطلاقاً بل بالعكس فكما أشرت في المقال هذه هي الحقيقة وهذا أنا رأيته كثيراً بشكل شخصي.
      شكراً لك على تعليقك.

  3. والله العظيم إن أغلب اللي معاهم منتجات أبل هم أطفر وأفلس الناس لكن حبهم للمظاهر الكذابه تخليهم يسوون المستحيل عشان يشترونها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى