تقارير

تقرير: الأيفون القادم سيكون بكاميرا 12 ميجابيكسل، 2 جيجا رام – وأيضا ماذا؟

نواصل حديثنا عن الأيفون القادم، سواء أكان الأيفون 6s أو الأيفون 7، فما يهمنا ليس الإسم، بل المواصفات، فما هو الجديد ؟

تقرير: الأيفون القادم سيكون بكاميرا 12 ميجابيكسل، 2 جيجا رام - وأيضا ماذا؟
تقرير: الأيفون القادم سيكون بكاميرا 12 ميجابيكسل، 2 جيجا رام – وأيضا ماذا؟

في تحليل جديد من مركز الدراسات KGI، والذي في الغالب ما تكون تقاريره وتحليلاته صائبة، يشير إلى أن آبل تنوي تقديم قفزة نوعية في الأيفون القادم، مهما كان اسمه، فمواصفاته ستكون أفضل.

البداية مع الكاميرا، حيث يشير التقرير إلى أن آبل ستطور الكاميرا لتصبح بدقة 12 ميجابيكسل، بعدما بقيت ردحا من الزمن فقط في دقة 8 ميجا بيكسل، في حين كان المنافسون قد وصلوا إلى دقة 16 وحتى 20 ميجابيكسل، لكن الواقع كان مخالفا، لكن يبدو أن آبل تريد إثبات تفوق كاميرا الأيفون دوما.

النقطة الثانية الرام أو الذاكرة العشوائية، والتي عادة آبل جعلها 1 جيجا، لكن الأيفون القادم سيحوي ذاكرة من نوع LPDDR4 بسعة 2 جيجا، مما سيعزز سرعة وفاعلية النظام حتما وأفضل مما هو هو عليه الآن.

بالوصول إلى المعالج، فحتما سيكون A9، والذي من المفترض أن تقوم سامسونج بتصنيعه بتقنية 14 نانومتر، وهي أفضل تقنية متوفرة، حيث من المنتظر أن يقدم هذا المعالج إضافة إلى الرام أفضل تجربة استخدام لحد الآن.

أما الشاشة، فآبل ستحرص على جعلها أفضل، خاصة في ظل المنافسة الشرسة بين الشركات لتوفير أفضل شاشة، حيث التفوق حاليا لشاشات سامسونج، لكن آبل ربما لن تركز على الدقة بشكل كبير، بقدر ما ستركز على مزايا الشاشة الأخرى وأهمها ميزة Force Touch والتي تتيح للجهاز التعرف على قوة اللمس وتحليلها وتنفيذ الأوامر وفق ذلك، تماما مثلما هو موجود في ساعة آبل الذكية.

وفيما يخص الشاشة دائما، فبحسب التقرير، فإن آبل ستتخلى عن المقاس 4 إنش ولن ترجع إليه، لكن ربما ستحافظ على مقاس 4.7 إنش هذه المرة فقط.

أما بالنسبة لتصميم الجهاز فمن المفترض أن يبقى نفسه، لكن مع استخدام مواد خام أفضل في التصنيع، ويشير التقرير إلى اعتماد آبل على الألمنيوم المعزز أو ما يسمى سلسلة 7000 من الألمنيوم، والذي سيضمن قوة وصلابة وجمال وخفة في نفس الوقت.

النقطة المهمة وهي البطارية، للأسف لا يشير التقرير إليها، لكن من المؤكد أن آبل ستقوم برفع سعتها، وهذا ما نعتقده، فمن غير المعقول أن تبقى آبل في سعة أقل من 2000 ميلي أمبير، بالتالي سنرى تحسنا كذلك في البطارية، تماما كما سنرى تحسنا في نظام التشغيل وقدراته على إدارة طاقة البطارية لأطول مدة حياة.

ما رأيكم في هذه المواصفات؟ 

هل تريد المزيد من التطبيقات والأخبار ؟

تطبيقات واخبار التطبيقات لاجهزة ابل والاندرويد لا تتوقف على صفحاتنا الاجتماعية، تابعونا عبر صفحتنا في الفيسبوك من هنا او تويتر من هنا او جوجل بلس من هنا او اليوتيوب من هنا .

هل انت مطور للتطبيقات او شركة مطورة للتطبيقات وتود مشاركة تطبيقك مع زوار اخبار التطبيقات ؟

موقع وتطبيق اخبار التطبيقات في اجهزة ابل والاندرويد يتمتع بكم زوار هائل من المتصفحين والمستخدمين يوميا، يمكنك ان تنشر تطبيقك هنا ، فقط راسلنا على بريدنا الالكتروني: info@arabapps.org

الوسوم

مقالات ذات صلة

‫62 تعليقات

  1. اذا خرب او تعطل جهازي الايفون ٦ +
    اشتري جديد
    ولا اركض وراهم كل ما نزلوا قطرة من التحديثات شريت

  2. كل شي جديد له طعمه ومذاقه الخاص. هكذا هي الحياه الجديد يبقى مختلف ليس على مستوى الاجهزه انما على كل شي حتى نحن البشر كل شي جديد له طعم مختلف.

  3. من الضروري ان تلغي ابل سعة ١٦ gb و تكون اقل سعه ٦٤ او ٣٢ او تسمح ب اضافة ذاكره خارجيه امتلك iphone 5 16gb واعاني من قلة المساحه فلو كنت امتلك اي جهاز اندرويد لاتمكنت من اضافة ذاكره كبيره دون اي تكلفه تذكر و هذا عيب ابل رغم المتانه و لكن لشراء جهاز بذاكره كبيره يجب ان تدفع ثمن جهاز اخر

  4. هذه سياسة كل الشركات انها لاتنزل افضل مالديها مرة واحدة ولكن كل مرة تنزل شئ جديد حتى تربح بأكثر قدر مستطاع ولكن لماذا هذه المتابعة الشرهة من الناس للجديد ،،

    القناعة كنز لا يفنى

    1. يعجبني الشخص المتفائل والطموح
      والظاهر نحتاج شاي اكسبيريا نروق شوي

  5. رغم الميغابيكسل قليل في الايفون مقارنتا في الاجهزة الاخرى لكن وضوح و جودة صوره افضل من جالجسي س5 و عن تجربة شخصية

  6. مازلتم ف سبات البطارية والرام والكاميرا والبرامج والشاشة ضعف جداً و٣٢ جيجا
    والبطارية تصنيع سخيييييف جداً جداً جداً
    ادج ✌️

  7. شركة أبل عندها في خزينتها أكثر من الي بخزينة أمريكا نفسها
    يعني بالعربي أكيد تقدر تسوي جوالات أفضل ولكن يبدو أنها تستهزأ بالعملاء وخصوصا عملائها العرب

  8. انا اعتقد ان شركة ابل تمتلك من التقنيه العاليه جدا والمزايا الكثيره التي يمكن ان تضيفها الى هواتفها الا انها ولاسباب تجاريه تضيف هذه التقنيه قطره قطره لكي يبقى اللاهثون ورائها من المستخدمين ( وانا واحد منهم ) يترقببون ماتضيفه من مزايا في كل اصدار يعني (بيع القديم واشتري الجديد) وبالنتيجه تربح شركة ابل الماكره .

    1. كلامك صحيح بس إنّو مو بس أبل تسوي كذا بل كل الشركات في العالم تسوي كذا ومن الشركات:
      أبل
      سامسونغ
      غوغل
      فلبس
      انفيديا
      موجانغ
      هوندا
      هونداي
      مرسيدس
      جمس
      شفرليه
      هواوي
      معليش على الكلجات اذا كلجت!

  9. للاسف ابل لم تقدم مايشفع لها بالمقارنه مع الشركات الاخري
    وبالنسبة لي سابحث عن سركة اخري تقدم مميزات افضل من ناحية البرامج والبطارية والكاميرا وسرعة الجهاز

  10. ياجمهور قاطعوا شركة ابل دامكم تركضون وراهم ماراح يطورون ليش لان الشركات يهمهم الارباح دام في ارباح فانا انتج لحد ماتحس انه تخلفت وفي ورطه ولكم في النوكيا عضه وعبره مرت عليها ايام انتاج بس مافي شيء جديد تبيع الاسم فقط بعض الشركات وصلت الى القمة للحين ابل مكانك سر مافي سبب الا الطمع والربح باقل التكاليف رغم ان اجهزتهم غاليه وتكلفتها رخيصه

  11. من خلال تحليلي لسياسة ابل فانها لا تضع شيء في الايفون الا بعد اضافة شيء مميز به وتجري التجارب بحيث لا يكون هناك شيء يعيب الجهاز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق