5 أشياء لابد أن تفعلها آبل حتى تتخطى أزمة إبطاء هواتف الآيفون!

انتهى عام 2017 نهاية سوداوية لآبل بعد افتضاح تعمدها إبطاء هواتف الآيفون ذات البطاريات القديمة واعترافها رسمياً بذلك، حيث أقرت آبل بأن ذلك حدث بالفعل منذ تحديث iOS 10.2 و شمل جميع هواتف آيفون 6 و آيفون 6 بلس فما أحدث، و كان المبرر عدم قدرة البطاريات القديمة على توفير القدر الكافي من الطاقة للمعالج في الأداء العالي، و لذا كان الحل تقليل تردد المعالج و بالتالي إبطاء تلك الهواتف بينما لم يشمل الأمر أجهزة الآيباد أو أي أجهزة أخرى وفقاً لآبل. في هذا المقال نسرد عدة أشياء يتوجب على آبل فعلها من وجهة نظر المستخدمين حتى تتخطي تلك الأزمة بأقل الخسائر الممكنة.

5 أشياء لابد أن تفعلها آبل حتى تتخطى أزمة إبطاء هواتف الآيفون!

5 أشياء لابد أن تفعلها آبل حتى تتخطى أزمة إبطاء هواتف الآيفون!

الشفافية

أمر كان يتوجب على آبل فعله منذ البداية و يتمثل في الكشف الطوعي عن نظام إدارة الطاقة الجديد الذي يربط أداء المعالج بالبطارية و الذي قدمته منذ تحديث iOS 10.2 بدلاً من أن يتم اكتشافه مصادفة من قبل بعض المستخدمين ثم تأكيده لاحقاً من عدة مصادر موثوقة ما وضع آبل في موقف محرج للغاية أمام عملائها فظهر الأمر كفضيحة و هز بقوة ثقة المستخدمين بها و أعاد الحياة لنظريات المؤامرة التي تقول بأن آبل تفعل ذلك لدفع المستخدمين لشراء أجهزة جديدة أضف إلى ذلك القضايا المرفوعة على آبل حالياً في ساحات المحاكم بخصوص ذلك، على أي حال هذه الأزمة تركت ذكرى سيئة لن يتم نسيانها بسهولة و كان يمكن تفاديها ببعض الشفافية و الصراحة و الصدق و هي أشياء على آبل التمسك بها مستقبلاً لاستعادة ما افتقدته جراء تلك الأزمة.

إعطاء المستخدم حق المعرفة

لا يمكن حالياً معرفة إذا ما كان هاتف الآيفون الخاص بك تم إبطاؤه فعلياً أم لا مباشرة من خلال نظام iOS ، أيضاً لا يمكن معرفة حالة البطارية و إذا كانت تحتاج لاستبدال أم لا. كل هذه المعلومات من حق المستخدم معرفتها بسهولة عبر واجهة النظام و هو ما تنوي آبل فعله في تحديثات قادمة لنظام iOS كما وعدت.

و حق الاختيار أيضاً

أيضاً على آبل إعطاء المستخدم الحق في الموافقة أو الرفض على إبطاء هاتفه من خلال توفير خيار تعطيل نظام إدارة الطاقة الجديد مع توعيته بعواقب هذا القرار و المشاكل التي قد تنجم عن ذلك.

التوقف عن الهوس بشأن سمك الآيفون!

أيضاً يتوجب على آبل التوقف عن تقليل سمك الآيفون عاماً بعد عام من أجل تقديم تصميم مثالي على حساب جوانب أخرى مثل تصميم البطارية و سعتها، فلكما كان الآيفون أقل سمكاً كلما كانت سعة البطارية أقل و زادت فرصة تراجع أدائها و إبطاء الآيفون. لاحظ أن مشكلة تراجع أداء الجهاز المرتبط يالبطارية تقل مع زيادة سعتها و لهذا السبب تختفي المشكلة تماماً في أجهزة الآيباد.

إيجاد الحل المناسب

الحل الذي تقدمه آبل حالياً للمستخدمين المتضررين هو إمكانية استبدال البطارية بسعر مخفص يبلغ 29$ بدلاً من 79$ لاستعادة أداء الهاتف المثالي من جديد، لكن من المستخدم العاقل الذي ينفق مئات الدولارات على هاتف يعرف مسبقاً و يقيناً أن أداءه سيتراجع بعد مرور سنة تقريباً و أنه لتفادي ذلك عليك تكبد تكاليف إضافية لحل المشكلة؟!

شركات الأندرويد الكبرى صرحت رسمياً مؤخراً أن أداء معالجتها و هواتفها لا يرتبط من قريب أو بعيد بالبطارية، حتماً و أولى بآبل أن تفعل مثلهم و تحذو حذوهم ، و توفر حلولاً جذرية  للمشكلة في المستقبل القريب.

برأيك، ماذا يجب على آبل أن تفعل للخروج من هذا المأزق؟ شاركنا عبر التعليقات

إذا كنت مطور وتود نشر تطبيقاتك عبر اخبار التطبيقات للوصول لشريحة كبيرة من المستخدمين العرب فراسلنا عبر البريد التالي: info@arabapps.org وسيكون تطبيقك قريبا في قائمة اخبار التطبيقات اذا كان بمستوى يليق بالمستخدم العربي.

هل تريد المزيد من التطبيقات والأخبار ؟

تطبيقات و أخبار التطبيقات لأجهزة آبل والأندرويد لا تتوقف على صفحاتنا عبر الشبكات الاجتماعية ، تابعونا عبر صفحاتنا المختلفة على Facebook  ، Twitter  ، Google Plus  ، Youtube ، Instagram ، Telegram

المصدر : iPhone Hacks (بتصرف)

10 تعليقات

  1. مقال رائع فعلا

  2. هشام بن ناصر الجنوبي

    5 أشياء لابد أن تفعلها آبل حتى تتخطى أزمة إبطاء هواتف الآيفون! – http://www.arabapps.org/?p=342605

  3. بالنسبة لتبرير شركة آبل لانخفاض سرعة الأجهزة القديمة بسبب ضعف البطارية تبرير فاشل لا أساس له
    أنا لديّ iphone6 وحدث معي نفس المشكلة بعد التحديث ولكني لا أشكو من ضعف البطارية ومع هذا الجهاز بطيء جدا
    اتصلت بآبل للاستفسار عن البطاريات ووضعوا هاتفي تحت الاختبار وتبين أن بطاريتي في حالة جيدة كما أخبرني الموظف
    فسألته إذن ما سبب ضعف أداء الجهاز؟
    قال لي ربما مشكلة في البرمجة ونصحني أن ألتجئ إلى إعادة ضبط المصنع
    قمت بإعادة ضبط المصنع ولكن الأمر لم يتغير عندي
    فيبدو أن البطارية تبرير وضعته آبل لإسكات الناس وإقناعهم بفكرتها المغلوطة
    والحقيقة هو إبطاء متعمد منهم للضغط على الناس لاستبدال هواتفهم

    • كلامك صحيح انا فحصوا جهازي وقالو انه جيد والمشكلة ليست البطارية وذهبت لمتجر باريس وطلبت التغيير ورفضوا واقترحوا ضبط المصنع ورفضت هم كاذبون حتى في خبر الاستبدال

  4. الحل هو يكون بالبطاريه نفسها لانه المشكله هي بالتحديد صارت علامه مميزه للايفون
    صدقا حل مشكله سعه البطاريه افضل عند المستخدمين من موضوع كاميرتين او فتح التلفون بالوجه

  5. أبوعبدالكريم

    وداعًا يا أبل كنت من المتعصبين لشركة أبل ولكن بعد مؤمراتها القذرة أقول لها ومن غير رجعة وداعـــًا ومن غير رجعة

  6. اتمنى ان يصل صوتي لشركة ابل لطالما ومنذ زمنٍ نثق بكِ يا ابل ، لا بل ندافع عن نظامك المميز ، اما سياستك في ابطاء الاجهزة القديمة فهي ليس قصة الايوم انا اعلم بها منذ ان اشتريت الـ 4 ونحن نعلم جيداً ان نظامك ممكن ان يبطأ لكن لا يمكنه التعليق نعلم ذلك لكن خيبتم امالنا في مسألة الابطاء لا سيما في الاونة الاخيرة بدأت الناس تنفر منكم وتعلم بكم لان زبائنكم كثروا ، ولا اعلم ما سبب ارتباط البطارية بالمعالج فأنا اليوم املك ipad air بطاريته تمام التمام لكنه بدأ بطيئاً جداً الحلول الواجبة عليكم ، اما فتح ابواب الرجوع للاصدارات القدية بالنسبة للاجهزة القديمة ، او توافقون النظام مع الاجهزة بحيث لكل جهاز حقه في النظام وان كان يخلو من بعض المميزات التي هي سبب في ابطاء المعالج كما تدعون .

  7. يوجد نظام استبدال للهواتف المعيبة يتم زيادة نسبة الخصم في حالي استبدال هاتفي 6 or 6 blus
    بحيث يجعل المستخدمين يتمنون ان يتمونون ان يكون معهم هذة الهواتف المعيبة حتي بأخذوا بدلا منها ااجديدة بسعر منافس

  8. عندي ايفون 6 ويشحن في ساعتين تقريبا فل جدا بطيء شركة ابل بخيله

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.