نوكيا تستعد للعودة بقوة مع هواتف بمواصفات عالية

حصدت نوكيا نجاحا كبيرا، لعل الفضل أساسا يعود إلى التغطية الإعلامية التي حصلت عليها باعتبار ماضيها المجيد، ويبدو أن ذلك النجاح يدفعها للمضي قدما لتقديم المزيد، ولكن هذه المرة أجهزة أفضل.

نوكيا تستعد للعودة بقوة مع هواتف بمواصفات عالية

نوكيا تستعد للعودة بقوة مع هواتف بمواصفات عالية

كشفت نوكيا وفي وقت سابق الشركة عن هاتفها Nokia 6، والذي حقق نجاحا كبيرا، حيث وبمجرد طرحه نفذ من السوق خلال دقيقة واحدة بحسب التقارير، بعد ذلك أطلقت نوكيا بعض الهواتف متوسطة المواصفات، منها النسخة العالمية من هاتف نوكيا 6.

على كل حال كان الجميع ينتظر هاتفا مميزا من شركة نوكيا، يحمل تقنيات أفضل، وأيضا يحمل لمستها الخاصة، لكن كما يبدو فإن نوكيا لم ترد المخاطرة كثيرا بإطلاق هاتف بمزايا تقنية عالية، وفي نهاية الأمر لا ينجح، فهي من أجل القيام بذلك عليها صرف الكثير من الأموال، وهو ما يحتاج إلى تريث.

هذا ما ذكرته تقارير سابقة، لكن يبدو أن نوكيا كانت قد رسمت خطة تقوم على منطلق نجاح الدفعة الأولى من هواتفها، وجس نبض السوق، ويبدو أنها جنت الثمار، وقررت بعد ذلك الانتقال للخطوة الثانية، وهي إطلاق هواتف بمزايا تقنية أفضل وأعلى.

التقارير تتحدث حول اعتماد نوكيا على معالج كوالكم Snapdragon 835، مع رام سعة 4 أو 6 جيجا، طبعا هذا مع الاعتماد على الخطة المعروفة لدى كل الشركات، إطلاق نسختين بمقاسين مختلفين، لضمان تغطية جميع حاجات المستخدمين، ولكن لحد الآن لا يوجد تأكيد رسميا، سوى ما تم تسريبه من خطط للشركة.

هذه الخطط من المتوقع أن تظهر آثارها في بداية الصيف القادم، بالضبط خلال شهر يونيو – جوان القادم ان شاء الله، حيث من المتوقع أن تكون ضربة نوكيا في تلك الفترة متزامنة مع إطلاق باقي الشركات لهواتفها الرائدة، وهذا ما يعني منافسة قوية.

اذا كنت مطور وتود نشر تطبيقاتك عبر اخبار التطبيقات للوصول لشريحة كبيرة من المستخدمين العرب فراسلنا عبر البريد التالي: info@arabapps.org وسيكون تطبيقك قريبا في قائمة اخبار التطبيقات اذا كان بمستوى يليق بالمستخدم العربي.

هل تريد المزيد من التطبيقات والأخبار ؟

تطبيقات و أخبار التطبيقات لأجهزة آبل والأندرويد لا تتوقف على صفحاتنا عبر الشبكات الاجتماعية ، تابعونا عبر صفحاتنا المختلفة على Facebook  ، Twitter   Google Plus  ، Youtube ، Instagram ، Telegram.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*