تقارير

ماذا يفتقد المستخدم العربي من آبل ؟!

على مدى سنوات استطاعت آبل أن تنال ثقة المستخدم العربي ، و أصبحت السوق العربية سوقاً رابحة لآبل . ملايين العرب تستخدم أجهزة آبل على اختلافها ، لكنهم في المقابل لا يتلقون نفس الدعم الذي يتلقاه مستخدمون آخرون في مناطق أخرى من العالم ، فما الذي يفتقده العرب من آبل ؟!

ماذا يفتقد المستخدم العربي من آبل ؟!
ماذا يفتقد المستخدم العربي من آبل ؟!

1. بخلاف الإمارات ، لا متاجر رسمية في أنحاء الوطن العربي!

تمتلك آبل نحو 480 متجر حول العالم ، و نصفها تقريباً موجود داخل الولايات المتحدة التي تمتلك وحدها 268 متجراً ، و لا يوجد سوى متجرين فقط داخل الوطن العربي ، و هما موجودان في الإمارات العربية المتحدة : أحدهما في دبي ، و الآخر في أبوظبي .

يبلغ تعداد سكان الوطن العربي ما يزيد على 420 مليون نسمة ، و بالرغم من عدم وجود إحصاءات رسمية توضح الحصة السوقية لآبل في الوطن العربي ، إلا أن منتجات آبل حاضرة و بقوة و تستطيع أن تلمس ذلك بشكل شخصي . بعض التقارير تشير إلى أن حصة آبل داخل الوطن العربي قد تجاوزت حاجز الـ 30% .

باستثناء الإمارات العربية ، لا تملك أي دولة أخرى متجراً رسمياً لآبل و بالتالي يفتقد مستخدمو أجهزة آبل في تلك الدول الخدمات التي تقدمها المتاجر الرسمية التابعة لآبل و التي تشمل بيع أجهزة آبل الأصلية بأسعارها العالمية ، و توفرها بشكل دائم على مدار السنة ، و الحصول على الضمان و الاستفادة بخدمات ما بعد البيع ، و كذلك الحصول على الإكسسوارات و قطع الغيار الأصلية .

ماذا يفتقد المستخدم العربي من آبل ؟!
ماذا يفتقد المستخدم العربي من آبل ؟!

نعم ، يعاني الوطن العربي من غياب المتاجر الرسمية لكننا نشهد حضور منتجات آبل في الأسواق العربية و إقبالاً عليها ، و السبب هو وجود عدد من وكلاء آبل و المستوردين المستقلين و شركات الاتصالات ، و إليهم يعزى السبب الأول في رؤيتنا لمنتجات آبل المختلفة ، لكن المستخدم العربي سيقع فريسة تحت أيديهم ، حيث يطرحون تلك الأجهزة بأسعار تفوق أسعارها العالمية .

كذلك في حالة تعرض أي من أجهزتك للضرر أو التلف ستتكبد عناء البحث عن محل صيانة بسمعة طيبة و يستخدم قطع غيار أصلية ، و بالطبع هذا سيكلفك الكثير !

إن حجم الدعم الذي تقدمه آبل إلى مستخدمي أجهزتها داخل الوطن العربي عبر متاجرها الرسمية يكاد يكون معدوماً ، و لا يقارن بأي حال بشركات أخرى مثل سامسونج أو سوني و غيرهما .

2. و لا حتى متاجر على الإنترنت !

ماذا يفتقد المستخدم العربي من آبل ؟!
ماذا يفتقد المستخدم العربي من آبل ؟!

بجانب المتاجر الرسمية ، تمتلك آبل متجراً على الإنترنت يمكن من خلال شراء منتجات آبل المختلفة و الدفع باستخدام البطاقة الائتمانية ، و بعدها يتم شحن المنتج الذي تم شراؤه إليك . يدعم هذا المتجر 39 دولة ليس منها أي دولة عربية باستثناء الإمارات أيضاً ، هذا أمر مخيب للآمال ، إذا كانت هناك عوائق أمام آبل أمام افتتاح متاجر رسمية في دولنا العربية ، فما مبرر عدم وجود متاجر على الإنترنت تخدم المستخدم العربي ؟!

3. خدمة العملاء غائبة عن أكثر الدول العربية !

آبل لديها خدمة عملاء متوفرة في عدد محدود من الدول العربية ! نعم ، هذا صحيح و ربما لا يعلم هذا الكثيرون . يمكن التواصل مع موظفي آبل هاتفياً للحديث عن المشاكل التي تواجهها في جهازك ، و سيقوم الموظف بالرد عليك و التحدث معك باللغة العربية أو الإنجليزية بحسب رغبتك ، سيطلب منك الموظف الرقم التسلسلي الخاص بجهازك Serial Number للتأكد من وجود الجهاز و التعرف عليه ، و بعدها يرشدك لحل المشكلة.

ماذا يفتقد المستخدم العربي من آبل ؟!
ماذا يفتقد المستخدم العربي من آبل ؟!

خدمة العملاء متوفرة في ثماني دول عربية فقط ، يمكنك استخدام الأرقام الآتية للتواصل معهم ، إن لم تنفع المحاولة من الهاتف المحمول “الجوّال” يمكنك استخدام الهاتف الأرضي الثابت ، و الأرقام كالآتي :

– السعودية : 8008449724 ( لعملاء STC ) / أو 8008500032 ( لعملاء موبايلي و زين )

– الإمارات العربية : 80004440407

– مصر : 08000000888

– الكويت : 22282292

– البحرين : 80081552

– سلطنة عمان : 80077471

– قطر : 00800100356

– لبنان : 01426801 و بعد الرد ، أدخل هذا الرقم 8552789177

يمكنك الإطلاع على أرقام خدمة العملاء في دول أخرى غير عربية ( من هنا ) و إن كانت خدمة العملاء ليست متوفرة في دولتك يمكنك طلب المساعدة عبر الإنترنت من خلال موقع آبل الرسمي ( من هنا ) ، و نحن نأمل أن تكون خدمة العملاء تلك ذات فائدة ، كما نأمل أن يتم تعميمها لتشمل باقي الدول العربية .

4. محتوى عربي ضعيف في متجر تطبيقات آبل!

ماذا يفتقد المستخدم العربي من آبل ؟!
ماذا يفتقد المستخدم العربي من آبل ؟!

فيما يتعلق بهذه النقطة لا يجب أن نلقي اللوم على آبل ، و إنما نشير هنا بأصابع الاتهام إلى المطورين و المستخدمين العرب على حد سواء ، فالتطبيقات العربية ليست بالمستوى المحمود – باستثناء بعض التطبيقات النادرة – و هذا يحمل وزره المطور العربي ، أما المستخدة العربي فيتشارك معه هذا الوِزر نظراً لغياب ثقافة شراء التطبيقات و دعم المطورين ، فالمستخدم العربي قد يتكبد مبلغاً ضخماً في الحصول على أيٍ من أجهزة آبل ، لكنه غير مستعد أن يدفع فِلساً واحداً من أجل شراء أي تطبيق !

برأيك ، ماذا ينقص المستخدم العربي الحامل لأجهزة آبل ؟! أخبرنا بالتعليقات

اذا كنت مطور وتود نشر تطبيقاتك عبر اخبار التطبيقات للوصول لشريحة كبيرة من المستخدمين العرب فراسلنا عبر البريد التالي: info@arabapps.org وسيكون تطبيقك قريبا في قائمة اخبار التطبيقات اذا كان بمستوى يليق بالمستخدم العربي.

هل تريد المزيد من التطبيقات والأخبار ؟

تطبيقات واخبار التطبيقات لاجهزة ابل والاندرويد لا تتوقف على صفحاتنا الاجتماعية، تابعونا عبر صفحتنا في الفيسبوك من هنا او تويتر من هنا او جوجل بلس من هنا او اليوتيوب من هنا .

جديد أخبار التطبيقات: تابعونا الان عبر حساب اخبار التطبيقات في انستجرام لتحصلوا على مفاجات عديدة وجديدة لا تفوت قريبا، تابعونا من هنا او followarabapps@.

جديد قناة أخبار التطبيقات في تيليجرام: تابعونا الان عبر قناة اخبار التطبيقات في تيليجرام لتحصلوا على مفاجآت عديدة وجديدة لا تفوت، تابعونا من هنا او هذا الرابط: https://telegram.me/followarabapps.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

‫41 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق