تطبيقات واخبار عامة

منتجات ترد بها سامسونج على آبل – هل هو تقليد أم إبداع؟

الحقيقة لا نحبذ كثرة الحديث عن صراع سامسونج وآبل، فهو واضح للعيان، لكن الواقع يضطرنا لذلك، ليس لأن سامسونج هي المنافس الوحيد لآبل من حيث المنتجات، حيث أن هناك منافسين كثر يتفقون على سامسونج، لكن من باب أن سامسونج ترغب أن تكون الأولى في كل شيء، وبخاصة المبيعات، وهذا ما تحققه في كثير من المناطق، ولكن لتقوم بذلك عليها مسابقة آبل والإعلان عن أجهزة مماثلة لما تعلن عنه آبل، وفي وقت أبكر مما تفعله آبل، فماذا لدينا اليوم؟

آبل و سامسونج : صراع لا ينتهي !
آبل و سامسونج : صراع لا ينتهي !

إن كنتم متابعين لمقالات صديقنا (جاد)، وبخاصة التي تتحدث عن سامسونج؛ فستلاحظون أن جميع ما أعلنت عنه الشركة مؤخرا أو ما ستقوم بالإعلان عنه، هو لمنافسة غريمتها التقليدية آبل، وأيضا ستلاحظون أنها تسعى لمسابقة آبل في وقت الإعلان عن الأجهزة، وهذا حتى تكسب فارق الوقت من أجل تحقيق مبيعات أكبر قبل ظهور أجهزة آبل.

سنقوم اليوم بالتحدث عن منتجات شركة سامسونج التي أعلنت عنها، والتي ستعلن عنها لاحقا بحسب التسريبات والتقارير، والتي بنظرة سطحية وأولية سنجد أنها من أجل منافسة آبل ومسابقتها، فإليكم القائمة.

أولا: جهاز جالاكسي نوت 5

قامت سامسونج بالإعلان عن جهاز جالاكسي نوت 5، وأعلنت معه عن نسخة جديد لهاتفها منحي الشاشة والتي تحمل إسم جالاكسي S6 إدج+، وهذا الأخير نفس النسخة الأصلية الصغيرة من الجهاز، لكن بشاشة أكبر، لكن ما يهمنا هو جهاز جالاكسي نوت 5.

جالاكسي نوت 5 يعتبر الجيل الخامس من فئة النوت، وقد حرصت سامسونج على وضع جميع ما يمكنها من مميزات في هذا الجهاز، بالفعل يمكن أن نصفه بالجهاز الأروع ضمن أجهزة سامسونج، بل والأفضل ضمن فئة الفابلت أو الهواتف اللوحية، ويقدم للمستخدم كل ما يطمح إليه، لكن ما يهمنا من الأمر هو توقيت الإعلان عن الجهاز.

كان من المفترض أن تقوم سامسونج بالإعلان عن الجهاز في شهر أيلول – سبتمبر القادم، لكن بحسب التقارير فإنها سارعت بالإعلان عنه خلال شهر أغسطس – أوت الجاري، وبحسب نفس التقارير فالسبب راجع لمسابقة سامسونج لشركة آبل، وعدم تصادف موعد إعلانها على جالاكسي نوت 5 مع موعد إعلان آبل عن جهازيها الأيفون S6 والأيفون S6 بلس، وهذا من أجل كسب الوقت والذي يمتد لشهر كامل من أجل أخذ الحصة الأكبر من السوق وجذب المستخدمين.

ثانيا: جهاز لوحي بشاشة ذات مقاس 18 إنش

هذا ما تتحدث عنه التسريبات، والتي تشير إلى أن سامسونج تعمل على جهاز لوحي بشاشة كبيرة، قد تصل حتى 18.4 إنش، إنها شاشة كبيرة، لكن بما أننا نتحدث عن شاشة كبيرة، إضافة إلى جهاز لوحي؟ فبماذا يذكركم هذا؟ نعم أكيد، إنه الآيباد برو القادم من آبل.

كنا قد حدثناكم عدة مرات أن آبل تعمل على جهاز لوحي كبير، يحمل إسم iPad Pro، والذي سيحمل شاشة بمقاس أكبر من 12 إنش وقد تصل إلى 12.9 إنش، مستغلة بذلك حاجة السوق لجهاز لوحي ذو مواصفات مميزة بشاشة كبيرة، وطبعا سوق محبي الآيباد، وكل من يرغب بشاشة كبيرة.

طبعا فارق المقاس بين الجهازين كبير، لكن قد تجعل سامسونج مقاس الشاشة أصغر، لكن يجاوز وأكبر من مقاس شاشة الآيباد برو القادم، دون أن ننسى باقي المواصفات، لكن بحسب التسريبات هي مواصفات تقنية ضعيفة، لكن قد تكون من باب التجريب، فمن المفترض أن يحمل لوحي سامسونج الضخم أفضل المعالجات، وسعة رام كبيرة، مما يسمح له بمنافسة الآيباد برو القادم من آبل.

ثالثا: ساعة سامسونج الذكية لمنافسة ساعة آبل.

حسنا، دعونا لا نقل أن هذا مجرد تقليد ! أكيد سامسونج لم تقلد آبل في ساعتها، والدليل أن تصميم الشاشة دائري وليس مربع، لكن ماذا عن الأيقونات وطريقة العرض؟ حسنا الأمر مختلف، حتى لا يغضب منا محبوا سامسونج ويتهموننا بالتعصب.

ما يهمنا من الموضوع هو الحديث عن منتج جديد أعلنت عنه سامسونج منذ فترة قريبة، إنها ساعة Gear S2، ساعة رائعة حقيقة، والتي تعمل بنظام تشغيل Tizen الخاص بسامسونج وليس بنظام الأندرويد وير، ولم تعلن سامسونج عن موعد رسمي لتوفر الساعة في الأسواق، لكن من المفترض أن يكون قريبا، مع الإشارة إلى أن كل التقارير تشير إلى أن هذه الساعة تعتبر رد سامسونج على ساعة آبل..

بدون أي تعصب، ما رأيكم فيما ورد في هذا المقال؟ هل تعتقد أن سامسونج قادرة أن تتفوق على آبل؟

هل تريد المزيد من التطبيقات والأخبار ؟

تطبيقات واخبار التطبيقات لاجهزة ابل والاندرويد لا تتوقف على صفحاتنا الاجتماعية، تابعونا عبر صفحتنا في الفيسبوك من هنا او تويتر من هنا او جوجل بلس من هنا او اليوتيوب من هنا .

هل انت مطور للتطبيقات او شركة مطورة للتطبيقات وتود مشاركة تطبيقك مع زوار اخبار التطبيقات ؟

موقع وتطبيق اخبار التطبيقات في اجهزة ابل والاندرويد يتمتع بكم زوار هائل من المتصفحين والمستخدمين يوميا، يمكنك ان تنشر تطبيقك هنا ، فقط راسلنا على بريدنا الالكتروني: info@arabapps.org

الوسوم

مقالات ذات صلة

‫46 تعليقات

  1. بالنهاية كل شركات العالم عندهم اتفاقيات بين بعضهم بخصوص تنزيل المزايا والاسعار كل سنة ،،، لو مش موجودة هي السياسة بيناتهم كان بامكان الشركات ينزلو مزايا الان يلي رح تنزل في العقود القادمة ،، بس الشركات ما بدهم يخسرو اسواق اجهزتهم المعروضة بالسوق (القديمة والحالية) وسبب هي الاتفاقيات انو كل الشركات اجهزتهم يصنعوها لبعض يعني كل قطعة ضمن الجهاز تستلمها شركة ومافيهم يطلعو برا الطريق ، والخلافات بيناتهم كلها كاذبة (سياسة الشركة ماديا) كي يوهمو الزبائن عم يبذلو قصارى جهدهم ليرضو الزبون ، برأيي لا تعطوا اي اهمية بهيك احاديث لانو بالنهاية الزبون مافيه يغير اي شي ضمن رأيو من سياسة الشركات، ابل بالذات لو بدها ترضي زبونها كانت اقل شي تحط بأجهزتها البطاريات الهيدروجينية يلي كنا نسمع فيهن عأيام ستي ، و سامسونج لو بدها ترضي زبونها كانت اقل شي تصنع شاشات ضد الكسر بدل ما تضحك على زبونها كل سنة بتحديثات بسيطة و كم ميزة مكتشفينها من سنوات وعامليلها احتكار كرمال سياسات الشركات، الاضرب من هيك اسعار تصنيع الاجهزة بيكون ربع حق الجهاز يبيعوه اربع اضعاف

  2. فيه ناس تفضل الاندرويد على الاي او اس
    اذا الاندرويد فاشل والنوت والسامسونج فاشلة فهناك من يعشقها ويفضلها

    ليه زعلانين وكل شوي داخلين لنا في التقليد

  3. سامسونج تقلد على ابل في اشياء كثيرة ولاكن ابل تحتاج لسامسونج و سامسونج تحتاج لابل انا ما يهمني من صنع الهاتف المهم سعره و مميزاته

  4. المغفل الحقيقي الي يدافع عن الشركات
    تقول انها شركة ابوه

    انا عندي نوت 4 و والله انه ما يسوى ريال

    سامسونج شركة فاشله

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق