بعدما اشترت الفيسبوك تطبيق الواتس آب – هل فقدنا الخصوصية؟

دعونا نتحدث قليلا حول برنامج واتس آب ! في هذه المقالة التي ستكون أقرب للسخرية منها إلى التحليل التقني، ولكن الهدف هو معالجة الواقع الذي نعيشه، وإفادة المستخدم بالذي يحصل له في هذا العالم التقني المتسارع ! فيسبوك اشترت برنامج واتس آب، ماذا يعني هذا؟

فيسبوك تشتري واتس آب - هل فقدنا الخصوصية؟

فيسبوك تشتري واتس آب – هل فقدنا الخصوصية؟

ما هي القصة؟ ولماذا اشترت فيسبوك واتس آب؟ يقال أم مالك فيسبوك المسمى مارك زوكربيرج، كان يستخدم واتس آب، لكن تفاجئ أن اشتراكه السنوي انتهى، فغضب وقرر شراء شركة واتس آب كلها :) نمزح معكم.

القصة باختصار قامت فيسبوك بشراء برنامج واتس آب مقابل 19 مليار دولار، بدون الخوض في تفاصيل الصفقة، فإن هذا المبلغ ضخم جدا، فإذا عرفنا أنه يفوق ميزانية دولة مثل الأردن، أو يقارب ميزانية الجزائر، فضلا عن تجاوزه لأملاك دول بعينها من مخزونها المالي بالدولار !، سيطرح التساؤل التالي: ما الذي دفع فيسبوك لدفع هذا المبلغ الضخم مقابل برنامج محادثة؟ وكان بإمكانهم إنشاء برنامج محادثة شبيه وسيحصلون على مستخدمين يعادلونه !

الجواب: فيسبوك أرادت اختصار الطريق، فبدلا من الاستثمار في برنامج محادثة من الجذور، لا بأس بدفع مبلغ ضخم مقابل تطبيق ناجح، والدليل أن جوجل عرضت شراء واتس آب لكن بمبلغ أقل، ثم عرضت نفس المبلغ، لكن سبقتها فيسبوك، طبعا فواتس آب يستحق هذا المبلغ إذا عرفنا أن عدد المستخدمين يفوق 450 مليون مستخدم حول العالم، 70 ٪ منهم نشطون يوميا، وهو رقم ضخم بالطبع، مما ينتج عنه أكثر من 50 مليار رسالة يوميا، وهو عدد يفوق عدد النشاطات على فيسبوك وتويتر مجتمعين، وغيرها من التفاصيل !

فيسبوك سمعتها سيئة مع الخصوصية، ماذا سيحصل الآن؟ نعم مشهور على فيسبوك أنها لا تحترم الخصوصية، أو هذا ما يقوله المتابعون، حيث أنه يتم نعته بسوق بيع معلومات المستخدمين لوكالات الاستخبارات وبكل بساطة، لهذا يخافها الكثيرون ويهاب استخدام خدماتها، لكن ماذا سيحصل بعد شراءها لتطبيق واتس آب ؟

الجواب: بحسب تصريحاتهم، سواء أصحاب واتس آب أو شركة فيسبوك، فإن التطبيق من هنا وإلى 4 سنوات سيبقى على حاله، دون المساس بسياسته في الخصوصية، ولكن قد يكون هناك تحديثات تجريها فيسبوك على واتس آب، منها تحديث السيرفرات الخاصة به، وهذا من أجل إضافة ميزات مهمة لمنافسة باقي التطبيقات، مثل المحادثات الصوتية، بل ممكن حتى إدماج شبكة اجتماعية والعديد من الخدمات.

شائعة حول سبب توقف تطبيق واتس آب البارحة: نعم توقف تطبيق واتس آب البارحة لمدة ساعتين، وصرح المسؤولون عنه أنه بسبب تحديث للسيرفرات الخاصة بهم، وتم حل المشكل خلال ساعتين، خلالها انتشرت شائعات مضحكة من بينها: أن العطل ناتج عن قيام فيسبوك بزرع كاميرا HD داخل التطبيق، تقوم بالتصوير دون إحساس منها، وإشاعة أخرى تقول: أن العطل ناتج عن قيام فيسبوك بجمع كل البيانات والرسائل، مما سبب مشاكلا للتطبيق ففضحهم الله بتوقفه !! :)

طبعا من يملك أدنى مسكة من عقل لا يمكنه أن يصدق هذا الكلام التافه، لكن مرض الخوف من فقدان الخصوصية والتجسس صار منتشرا، وحصلت هجرة جماعية من تطبيق واتس آب إلى تطبيقات أخرى بديلة، لاعتقادهم  أن فيسبوك وصاحبها اليهودي اشترى واتس آب للتجسس عليهم، في حين أن الجميع غفل عن كون مؤسس تطبيق واتس آب يهودي أيضا :) فإذا رجعنا إلى مشكلة الخصوصية سنجيب عن هذا بقولنا: نعم إنه من حق أي مستخدم أو إنسان حول العالم أن يحصل على الخصوصية في حياته، ولا يحق لأي شركة تقدم له الخدمات أن تتجسس عليه، لكن الكثيرون الخصوصية سببت لهم هاجسا وخوفا، حتى ظن البعض أنهم يتبادلون معلومات نووية يخافون أن تتجسس عليهم أمريكا واليهود وتحصل عليها، وهذا ما حصل منذ مدة ولا يزال يتكرر.

لعلنا لن نطيل الكلام حول هذا الأمر ونترككم تشاهدون هذا الفيديو الساخر وهو سيجيبكم حول قضية الخصوصية:

في الجزء الثاني من المقال، سنتحدث عن أفضل بديل للواتس آب من حيث الأمان والتشفير، فتابعونا !

هل تريد المزيد من التطبيقات والأخبار ؟

انضموا لصفحة أخبار التطبيقات في الفيسبوك لتحصلوا على أفضل التطبيقات المجانية لوقت محدود والمزيد ..

انضموا لصفحة أخبار التطبيقات في تويتر لتحصلوا على أفضل التطبيقات المجانية لوقت محدود والمزيد ..

انضموا لصفحة أخبار التطبيقات في جوجل بلس لتحصلوا على أفضل التطبيقات المجانية لوقت محدود والمزيد ..

إنضموا الى قناة اخبار التطبيقات في اليوتيوب لتحصلوا على افضل واحدث الشروحات الخاصة باجهزة الايفون والايباد والمزيد …

166 تعليق

  1. الدقة في المعلومات يا أستاذ….ميزانية الجزائر 19مليار ??? غريب أن تعطي إرقام عشوائية. ميزانية وزارة الدفاع في الدولة الجزائرية لسنة 2015 هي 20 مليار دولار لوزارة واحدة فقط اما الدولة ككل فهي حسب الارقام الرسمية فهي 112 مليار دولار….أعطو المصداقية لمقالاتكم.

  2. من قال أن ميزانية الجزائر 19 مليار , هي ذخلها السنوي على الأقل 80 مليار دولار و تصرف سنويا أكثر من 60 مليار في مختلف المشاريع التنموية. كما أن سونطراك تقوم بمشاريع بملايير الدولارات , و كل الدول الكبيرة أو النامية تصرف مبالغ ضخمة.
    و بخصوص واتس أب فنحن العرب نعتبر 19 مليارا مبلغا ضخما , بل هو فعلا قيمة هذه الشركة في العالم بل أكثر.
    هكذا هي الشركات العالمية التي تنجح , بما أن فيس بوك مهدد من قبل الشبكات الاجتماعية الأخرى الصاعدة ك vk.com الروسي , فهو يحاول كسب خدمات أخرى , و هو نفس الشيء التي تقوم به شركات أخرى كجوجل التي اشترت اليوتوب بمبلغ ضخم سابقا …

  3. حتى لو فيه سرق صور من تحشم نفسها وخلاص يسرقو صور لين مايشبعو وش علينا منهم

  4. واه انتشرت كل صور حتى اخذووها من اﻻستديو

  5. انا بعد ما تمت شراء واتساب من قبل فيسبوك حذفته و في برنامج مجاني بالابستور شبيه له ايفون و ايباد و ايبود اسمه telegram و فيه ميزة المحادثة السرية و روعة وشرا يا اخبار التطبيقات

  6. عصام اردني فلسطيني

    مجرد التجسس واكتشاف ان لايوجد شي مهم بمحادثاتنا ، فهذه اكبر خدمة والمرجى منها
    لايشترط ان تكون عميلا ، مجرد ان تكون جاهلا فهذا يكفي لهم

  7. هههه هذا الفيديو من مسامير ولا وسلتوح بن دخيل الله يتكلم انجلزي صح هههههه خلاص نبي الخوصوصية ما نبي الفيس بك تشتري الواتس أب

  8. هم متجسسين من أول نزول الواتس.لاكن أعلى مافي رأوسهم يسوون. (((عزنا ديننا)))

  9. هل صحيح الصور راح تنزل على الفيس بوك الله يسعد اللي يرد علي ويفرح قلبه

    • يمكن بس يقولون يتجسسون علينا عشان كذا اكيد تجيهم الصور

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*