شركة صينية تسعى لوقف صناعة الايباد من ابل

هل سيختفي جهاز الايباد من رفوف المتاجر في أرجاء العالم؟ هذا ليس من نسج الخيال، فشركة صينية تدعى Proview Shenzhen وهي صاحبة الماركة المسجلة لأجهزة الايباد، توجهت هذه الأيام إلى دائرة الجمارك المحلية في الصين بطلب حظر استيراد أو تصدير أجهزة الايباد من وإلى الصين.

صينيون فرحون بجهاز الايباد

صينيون فرحون بجهاز الايباد

هذا ما أوردته وكالة الأنباء “بلومبيرغ” المتخصصة بالشؤون الاقتصادية. من ناحيته قال مسئول في الجمارك الصينية أن لا علم لديهم عن الموضوع لغاية الآن.

وكانت محكمة صينية في ديسمبر المنصرم ردت دعوى “ابل” ضد شركة Proview مؤكدة أن ماركة الايباد المسجلة تعود للشركة الصينية المذكورة منذ عام 2001 وهي لا تزال ملكا لها. من جانبها ادعت “ابل” أنها كانت استحوذت على الماركة المسجلة من شركة فرعية تابعة لشركة Proview غير أن المحكمة رفضت هذا الادعاء.

وعلى ضوء هذا الحكم القضائي بدأت شركة Proview هذه الأيام باتخاذ سلسلة من الإجراءات ضد شركة “ابل” في الصين. وكان أول إجراء من هذه الإجراءات هو التقدم للقضاء بدعوى ضد تسويق جهاز الايباد في الصين مرفقة بمطلب التعويض.

وحسب ما تقدمت به شركة Proview الصينية إلى المحكمة من مستندات فإنها طالبت بتعويضات قيمتها 38 مليون دولار ولكنها عادت بعد ذلك لتؤكد إنها لم تقرر بعد حجم التعويضات التي ستطلبها فيما قالت وكالة الأنباء الصينية الرسمية “سينخوا” إن هذه التعويضات قد تصل 1.6 مليار دولار.

وعلى ارض الواقع تواردت التقارير التي تتحدث عن أن السلطات الصينية بدأت بمصادرة أجهزة الايباد من المتاجر بالرغم من عدم بدء المحكمة مداولاتها في هذه القضية. وسارع أصحاب الحوانيت والمتاجر في الصين إلى إخفاء أجهزة الايباد من رفوف محلاتهم لأنهم يخشون التعرض للغرامة في حال ضبطت أجهزة كهذه في متاجرهم.

ولكن ورغم هذا فإن من يتوجه إلى أي متجر متخصص في الصين ويطلب شراء جهاز ايباد بصريح القول، فإن صاحب المحل يناوله جهازا كهذا، لأن الأمر على ما يبدو لا يزال غامضا ولم يصدر قرار قضائي من بكين على مستوى الصين يمنع تسويق الايباد لغاية الآن.

وتقول وكالة الأنباء الاقتصادية “بلومبيرغ” إن حظر بيع أجهزة الايباد في الصين لن يضر كثيرا بشركة “ابل”، ولكن حظر تصدير أجهزة الايباد من الصين من شأنه أن يلحق أضرارا مدمرة بشركة “أبل”، ومعنى هذا ولو بصورة مؤقتة، وقف تسويق الايباد في كل أرجاء العالم لأن هذا الجهاز اللوحي يصنع في مصانع شركة “فوكسكون” في الصين.

وقال مصدر قضائي صيني رفيع المستوى إن القصد من كل هذه المناورة القضائية التي تقوم بها شركة Proview هو ممارسة الضغط الهائل على شركة “ابل” وإرغامها على التوصل إلى اتفاق يرضي Proview مؤكدا انه من غير الواضح لغاية الآن مدى قدرة تحمل “ابل” لهذه الضغوط.

هل تريد المزيد من التطبيقات والأخبار ؟

إنضموا لصفحة أخبار التطبيقات في الفيسبوك لتحصلوا على أفضل التطبيقات المجانية لوقت محدود والمزيد ..

إنضموا لصفحة أخبار التطبيقات في تويتر لتحصلوا على أفضل التطبيقات المجانية لوقت محدود والمزيد ..

إنضموا لصفحة أخبار التطبيقات في جوجل بلس لتحصلوا على أفضل التطبيقات المجانية لوقت محدود والمزيد ..

143 تعليق

  1. اصلان ابل اقوى من ذولي

  2. ما يقدرون

  3. من يرى هذه المساجلات يقول المجتمع السعودي اكبر مصدر للبرامج في العالم.
    ليس هذا تقليل من شاننا ولكن هذه السجالات العقيمة ليست الا اقناع للذات بصحة قراراتنا تجاه الاجهزة التي نستخدمها، فالطريقة الواعية للمستخدم هو السعي عن مايلائمه من الاجهزة وليست الشركات فلست الا زبون في نظرها فاختر مايناسبك فلن تختار الشركة الا مايناسبها

  4. مصدقين اانتم انو شركة ابل بتخسر
    تلقونها ماجابت لهم طاري
    عايشين حياتهم T-T

  5. مشكوره ياخبار التطبيقات

  6. بصراحه الايباد مامنه فيده انا شاري ايباد٢ وحذفه في البيت احلي شي جلكسي تاب

  7. سوفر سامسونغ والأشياء الفاشلة
    ماحد اشتكئ عليها مؤ ابل خيال خوقاقي
    وحسادها كثير لانها رووووعهـ

  8. iPhone_iPad_iPod_MAC
    اذا مافيها شعار ابل مش حلوة ،.

  9. الشركة الصينية ماأقدمت على هذه الخطوات الا من منطق قوة وماتجرأت الإ وهي تعرف أن آبل لن تستغني عنها .. ويبدو لي أن آبل يصعب عليها إيجاد شركات كالشركة الصينية في الجودة والسعر .. والله أعلم. 

  10. ابل شركة مميزة طبيعي اي
    احد يحقد عليها مؤ مثل هالخرابيط
    سامسونج جالكسي مدري سامسونج
    تويكس

  11. كل شي ضد شركة ابل صدقت المقوله الناجح محارب؟؟؟

  12. ان شاءالله تخسر ابل لأنهم يستعبدون الناس في مصنع فوكسوكون في الصين.

  13. حتى لو ربحت الشركة الصينية الدعوى القضائية فان هذا لايؤثر علة شركة ابل
    لان ارباح شركة ابل وصلت الى رقم خيالي بالنسبة لشركة تصنيع هواتف
    حيث بلغت مجمل ارباحها ( 400 مليار دولار )
    بصريح العبارة 1.5 مليار دولار لا يؤثر على ابل
    ( لا اعتقد ان عصفور يستطيع ايقاف قطار يسير بمعدل 200 ميل بالساعة )

  14. افضل حل ان ابل تغير اسم الايباد.. تغير اسمو لاي اسم ثاني.. وبهيك بتخلص من القصة وبتخسر الصين القضية… يعني مثلا تسميه.. my pad
    احسن ما تدفع مليار دولار …

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*